السبت, يونيو 25, 2022
spot_imgspot_imgspot_img
الرئيسيةأخبارالإماراتأبوظبي تستعد لإعادة العمل في قطاع السياحة بعد التوقف بسبب كورونا

أبوظبي تستعد لإعادة العمل في قطاع السياحة بعد التوقف بسبب كورونا

أعلنت أبوظبي استعداد الفنادق ومراكز التسوق والوجهات السياحية الأخرى للترحيب مجددًا بالضيوف

أعلنت أبوظبي استعداد الفنادق ومراكز التسوق والوجهات السياحية الأخرى للترحيب مجددًا بالضيوف وفق برنامج تم تطويره بالتعاون مع شركة عالمية رائدة. هذا وتسعى دائرة الثقافة والسياحة بأبوظبي إلى ضمان حماية صحة ورفاهية الزوار من خلال تقديم شهادات تضمن التزام الوجهات والمؤسسات السياحية داخل الإمارة بمعايير الصحة والنظافة التي يحددها البرنامج. من خلال إطلاق برنامج النظافة والأمان الموثق الأول من نوعه في المنطقة.

حيث ستكون المرحلة الأولى للرنامج مخصصة لفنادق الإمارة، ثم تتبعها الوجهات والمنشآت السياحية الأخرى. وعلى المؤسسات السياحية متابعة الموقع الرسمي ووسائل التواصل الاجتماعي التابعة لدائرة الثقافة والسياحة بأبوظبي للاطلاع على آخر التحديثات المتعلقة بالبرنامج.

تدابير وإجراءات

تأتي هذه التدابير من جملة الإجراءات التي اتخذتها أبوظبي لعودة الحياة إلى قطاع الضيافة في الإمارة، حيث بدأت المنشآت الفندقية والسياحية في أبوظبي تطبيق الاشتراطات التي وضعتها دائرة السياحة والثقافة بالإمارة لعودة العمل بالمطاعم الفندقية والسياحية، ومن بين هذه التدابير:

  • تقديم الطعام في المطاعم مع الالتزام بالمسافات الآمنة، إلى جانب استمرارية عمليات التعقيم الداخلي لكافة أماكن تلامس العملاء وفي مقدمتها الطاولات والأسطح والمقاعد بنسبة لا تقل عن 75%.
  • التعقيم والتطهير المتواصل لدورات المياه، وتحديد مداخل ومخارج منفصلة مزودة بكواشف الحرارة.
  • وتطبيق إجراءات التعقيم والتنظيف وشروط الصحة العامة بشكل مستمر في المنشأة السياحية طوال اليوم
  • تقنين عمل المطاعم والمقاهي ومنافذ تقديم خدمات الطعام المتواجدة في المنشأة السياحية بمالا يزيد عن 20% فقط من القدرة الاستيعابية للمكان، مع مراعاة النزلاء.
  • كما تعمل دائرة الثقافة والسياحة على مراقبة وتقييم أداء فنادق أبوظبي من خلال نظام إلكتروني للإيرادات والإحصاءات، الذي يزود الهيئة بالمعلومات المتعلقة بالإيرادات والضيوف من جميع الجهات العاملة في قطاع الضيافة على مستوى الإمارة، ما يسهم في تمكينها، عبر الاطلاع على البيانات التي يجمعها النظام، وذلك باستخدام مؤشرات رئيسية، مثل عدد ليالي الإقامة الفندقية، ومستويات الإشغال الفندقي، ومتوسط مدة الإقامة، وإجمالي الإيرادات وغيرها من المؤشرات.

إحصائيات:

ارتفع عدد نزلاء المنشآت الفندقية في أبوظبي إلى (5.137) مليون نزيل خلال عام 2019 بنمو نسبته (2.1%) مقارنة مع عام 2018، في حين ارتفع معدل الأشغال من (72%) إلى (73%) خلال الفترة ذاتها.

وحققت إيرادات المنشآت الفندقية ما يعادل (1.6) مليار دولار خلال عام 2019 بزيادة نسبتها (6.6%) مقابل (1.5) مليار دولار في 2018.

جاء الجزء الأكبر من إيرادات القطاع من إيراد الغرف الذي وصل إلى نحو (871) مليون دولار خلال 2019 بنمو نسبته (10.6%) مقابل (786.3) مليون دولار في 2018، في حين جاءت بقية الإيرادات من خدمات الطعام والشراب والخدمات الأخرى.

وعلى صعيد دولة الإمارات يستحوذ قطاع السياحة والسفر على (11.9%) من الاقتصاد الإماراتي، بمساهمة بلغت نحو (48.5) مليار دولار في 2019، فيما يعمل (745) ألف شخص في القطاع، بما يمثل (11.1%) من إجمالي العاملين بالدولة، ووصل إنفاق الزائرين إلى (38.4) مليار دولار في 2019، أغلبهم جاؤوا من السعودية والمملكة المتحدة، وذلك وفقًا لبيانات المجلس العالمي للسفر والسياحة.

مدونات ذات صلة
- Advertisment -spot_img

الأكثر قراءة