الإثنين, يونيو 27, 2022
spot_imgspot_imgspot_img
الرئيسيةأخبارسوريااستنفار حكومي في مواجهة حرائق سورية.. وزير : الوضع في اللاذقية مأساوي

استنفار حكومي في مواجهة حرائق سورية.. وزير : الوضع في اللاذقية مأساوي

حالة استنفار حكومي تزامنت مع آخر تطورات حرائق سورية التي تجدد اشتعالها في العديد من أرياف طرطوس وحمص وحماة واللاذقية، وبدأت بطلب رئيس الحكومة حسين عرنوس، من جميع الوزارات المعنية والجهات التابعة لها وفرق الإطفاء والدفاع المدني في المحافظات كافة، تقديم الدعم والمؤازرة للمساهمة في إطفاء الحرائق المندلعة في أرياف محافظات حمص وطرطوس واللاذقية.

وزير الصحة حسن الغباش، وجه بدوره، باستنفار منظومات الإسعاف مع كوادرها المؤهلة في جميع مديريات الصحة بالمحافظات للاستجابة للحرائق المندلعة في أرياف حمص وحماة وطرطوس واللاذقية، وتقديم خدمات الإسعاف والعلاج المنقذ لحياة للمصابين بالحروق.

في حين، أصدر وزير العدل، تعميماً للمحامين العامين في خمس محافظات: اللاذقية، طرطوس، حماة، حمص، القنيطرة. لتطبيق النصوص القانونية بحدود عقابها الأقصى بحق كل متسبب بالحرائق.

في هذه الأثناء، وصف زير الإدارة المحلية والبيئة حسين مخلوف الوضع في اللاذقية بـ”المأساوي” مؤكداً العمل وبكل الإمكانيات وتضافر جهود بين جميع الجهات المعنية للعمل على إخماد الحرائق وتطويقها.

 وقال مخلوف في هذه الجهود التعويل الكبير على العنصر البشري نتيجة وعورة المناطق المشتعلة وصعوبة وصول الآليات. مشيراً إلى أن الحرائق تشتعل بشكل عشوائي وفي مناطق عدة ومتفرقة لذا يصعب تركيز الجهود في منطقة واحدة حيث يتم توزيع آليات وفرق الإطفاء التواجد لمنع وصولها إلى المنازل وتوسعها.

 وأضاف بالقول هناك تداخل بين الأشجار المثمرة والحراجية في المنطقة ما أسفر عن خسائر مادية للسكان.

مدونات ذات صلة
- Advertisment -spot_img

الأكثر قراءة