الإثنين, يوليو 22, 2024
HashtagSyria
- إعلان -spot_img

الأكثر قراءة

الرئيسيةأخباراستيقاظ مسنة هندية قبل لحظات من حرق "جثتها"

استيقاظ مسنة هندية قبل لحظات من حرق “جثتها”

في زخم أزمة الهند التنفسية و إصابة أكثر من 25 مليون حالة إصابة و275 ألف وفاة ، استفاقت مسنة هندية قبل لحظات من حرق جثتها، بعد أن اعتقدت عائلتها خطأً أنها توفيت.
ظنت عائلة شاكونتالا جايكواد ذات 76 عاماً،أنها توفيت بسبب فيروس كورونا المستجد، لذلك،عزمت على حرق جثتها تبعا لعاداتهم وفقاً لصحيفة “مترو” البريطانية.
وعن تفاصيل إصابة جايكواد فإن إصابتها بـ”كوفيد-19″ أثبتت إيجابياتها في بداية الشهر الجاري، ثم تدهورت حالتها في 10 مايو/أيار ، فنقلتها عائلتها إلى مستشفى (Silver Jubilee) الواقعة في مدينة باراماتي بولاية ماهاراشترا الهندية، لكنهم لم يتمكنوا من تأمين سرير لها لأن جميع الأجنحة كانت ممتلئة بالمرضى بسبب تفشي الوباء في البلاد.
ونتيجة لذلك، فقدت المسنة الهندية الوعي عندما انتظرت سيارة إسعاف في الخارج لنقلها إلى مستشفى آخر، فاعتقدت عائلتها أنها توفيت، لذلك قاموا بإعداد جسدها للحرق كما هو متبع، وقبل لحظات من إشعاله، استيقظت المسنة المريضة في جنازتها وهي في حالة ذعر وبكاء هستيري.
وكشف الدكتور ساداناند كالي، مؤسس مستشفى (اليوبيل الفضي- Silver Jubilee)، عن نقل “جايكواد” إلى المستشفى لتلقي مزيد من العلاج، بأن حالتها الحالية غير معروفة، ويأتي ذلك في الوقت الذي تواصل فيه الهند محاربة موجة مدمرة من فيروس كورونا المستجد.
ويذكر أن الهند أبلغت عن أرقام قياسية للإصابات والوفيات الجديدة في بداية الشهر الجاري، ولا تزال الأرقام مرتفعة، ويكافح الناس للعثور على أسرة في المستشفيات الهندية وأجهزة الأكسجين والحصول على العلاج، فيما تحاول البلاد احتواء انتشار الوباء.
وكان وزراء دلهي قد أعلنوا في نهاية الأسبوع أنهم يمددون الإغلاق الصارم في البلاد لمدة أسبوع آخر على الأقل.
لتصلك أحدث الأخبار يمكنك متابعة قناتنا على التلغرام   https://t.me/hashtagsy
مقالات ذات صلة