الثلاثاء, يوليو 5, 2022
spot_imgspot_imgspot_img
الرئيسيةأخباراغتيال مسؤول في "حزب البعث" بدرعا

اغتيال مسؤول في “حزب البعث” بدرعا

أعلن حزب البعث العربي الاشتراكي في درعا، أن مسلحين أطلقوا النار على أمين شعبة نوى للحزب فريد العمارين، “ما أدى إلى استشهاده على الفور”.

وذكرت صفحات الحزب عبر مواقع التواصل الاجتماعي أن مسلحين كانوا يستقلون دراجة نارية أطلقوا النار على العمارين أمام مقر الشعبة وسط مدينة نوى بريف المحافظة الغربي.

وأضافت أنهم “قاموا بسرقة سيارته ولاذوا بالفرار”.

وكان مسلحون استهدفوا أمين الشعبة السابق في للمدينة سلون الجندي، العام الماضي، وفي توقيت مقارب من الاغتيال الذي جرى اليوم، إذ استهدف مجهولون الجندي يوم 7 نيسان 2021 تزامناً مع ذكرى تأسيس الحزب، وكان أمام مقر الشعبة.

وتزايدت حوادث الاغتيال برصاص مجهولين في السنوات الأخيرة، وطالت مسؤولين في الدولة، وفي “حزب البعث” في المحافظة التي ما زالت تشهد حالة من عدم الاستقرار الأمني.

يذكر أن مسلحين مجهولين كانوا اغتالوا رئيس مجلس مدينة الصنمين في المحافظة محمود المحمد العتمة، في 24 من الشهر الماضي، قرب مقر البلدية، (وكان رئيس مجلس المدينة السابق عبد السلام الهيمد، اغتيل بالطريقة ذاتها وبرصاص مجهولين في تشرين الأول عام 2020).

وقبل اغتيال العتمة بأيام، وفي 17 من آذار الماضي، أطلق ثلاثة مسلحين الرصاص على رئيس مجلس مدينة جاسم، في ريف المحافظة، تيسير العقلة، وكان أمام منزله وسط البلدة.

وكان رئيس مجلس المدينة السابق، راضي الجلم، اغتيل بطريقة مشابهة، إذ أطلق النار عليه مجهولان كانا يستقلان دراجة نارية.

مدونات ذات صلة
- Advertisment -spot_img

الأكثر قراءة