الأحد, يونيو 26, 2022
spot_imgspot_imgspot_img
الرئيسيةأخبارسورياالرئيس الأسد: المسلمات لا تنفصل عن المخطط السياسي لليبرالية الحديثة

الرئيس الأسد: المسلمات لا تنفصل عن المخطط السياسي لليبرالية الحديثة

وقال الرئيس الأسد.. المسلمات وأنا بدأت بالحديث عن المسلمات ولكن المسلمات هنا عامة.. هناك كثير من المسلمات التي تمثل القيم والعادات والتقاليد والمفاهيم التي يبنى عليها المجتمع.. لا بد من تمتين هذه المسلمات أيضاً.. مجتمعاتنا تفقد هذه المسلمات.. العقائد مسلمات.. الرموز والانتماءات الوطنية مسلمات.. والقومية مسلمات.. العادات والتقاليد.. الأسرة كما قلت قبل قليل.. احترام الكبار.. هناك عناوين كبيرة وهناك عناوين صغيرة ولكن كلها مهمة.. احترام الكبار سواء كانوا كباراً بالعمر أو كباراً بالقيمة هو من المسلمات.. كثير من الأشياء لا أذكرها الآن كلها ولكن ضرب هذه المسلمات يلغي ثنائيات طبيعية تخلق التوازن في المجتمع.. يقال إن الدنيا بنيت على الأبيض والأسود والليل والنهار والخير والشر وهذه الثنائيات هي موجودة.. عندما نلغي هذه المسلمات يصبح الكبير كالصغير والطالب كالمعلم والأبناء يحلون محل الوالدين.. يأخذون دورهم وتلغى الحدود بينهم.. وفي هذه النقطة بر الوالدين هو أحد أهم المفاهيم التي يجب أن نركز عليها في بناء الأسرة ويصبح الفاسد كالشريف ويصبح الظالم كالمظلوم.. إذاً إلى أين نصل عند ضرب هذه المسلمات؟ نصل إلى أن يكون المعتدي كالمعتدى عليه. وبالتالي بدلاً من أن تكون هذه أرضاً مغتصبة من قبل العدو ونحن المالكون الحقيقيون تصبح هذه الأرض محل نزاع لأن الطرفين بالموقع نفسه وقد يكون كلا الطرفين صاحب حق فكيف سيتم الحل في هذه الحالة؟ الطرف الثاني المعتدي المغتصب للأرض سوف يقوم أو أنا الطرف الأول بالبداية سأقدم تنازلاً له وأعطيه جزءاً من الأرض.. تنازلاً مني له.. وهو سيقوم أيضا بالتنازل عن جزء من الأرض أنا أملكها.. سيتنازل لي عن حقي وبالتالي نصل للتسوية السياسية التي يسعون إليها.. فنرى أيضاً أن المسلمات لا تنفصل عن المخطط السياسي لليبرالية الحديثة. فإذا أردنا أن نصل إلى الانهيار السياسي.. أو إذا أرادوا أن يصلوا إلى الانهيار السياسي فلا بد من الانهيار الاجتماعي.. وفي هذا الانهيار الاجتماعي تعرفون أقواس تدمر /أحجار.. أحجار ويوجد حجرة في المنتصف تسمى حجرة العقد لأن كل الأحجار تستند عليها/ هنا يقع موقع الدين.. فإذا انفكت هذه الحجرة تسقط كل الأحجار ولكن بالوقت نفسه كل الأحجار الأخرى إذا سقطت تسقط حجرة العقد.. فالدين.. من دون مجتمع سليم لن يكون هناك دين بالمعنى الحقيقي الذي تسعون إليه.. من دون أسرة من دون مسلمات من دون أخلاق من دون فقه من دون كل هذه التفاصيل التي ذكرتها فكل هذه الأحجار سوف تسقط مع بعضها البعض وبالمحصلة لا يوجد خيار إلا أن نربح هذه المعركة وإذا أردنا أن نربحها لا بد أن نعرف ما هي هوية العدو الحقيقية.. ما هي طبيعته.. أين يتموضع.. وما هي أساليبه.. ولا بد أن نربح لأننا إن ربحنا فعندها سنكسب احترام الآخرين وسنفرض احترامهم أو سنفرض احترام عقائدنا ورموزنا عليهم.. فإذاً إذا نظرنا إلى كل هذه الأشياء نراها مترابطة وهي كتلة واحدة ولكن عندما تأتينا تأتينا بشكل متفرق فنتعامل معها بشكل مجتزأ ونتعامل مع الأسماء وننسى التيارات.. فلذلك ننتقل من خسارة إلى خسارة ومن نكسة إلى نكسة ومن فشل إلى فشل.
وأضاف الرئيس الأسد.. أنا أريد أن أمر على بعض النقاط التي قد تبدو لكم مرتبطة بما سبق وقد تبدو غير مرتبطة ولكن أنا أرى الحالة كلها حالة واحدة.. سأبدأ ببعض العناوين ولا يجوز أن نتجاوز كل هذه المواضيع التي تطرح بينكم وبيننا وأحيانا معي لحسم الرؤية لأن هذه المواضيع تكون أحياناً للمجتمع تشكل أساسات وبنفس الوقت بالنسبة لنا كدولة تشكل سياسات بمعنى الربط بين السياسات والأساسات لأن الدولة لا تنفصل عن المجتمع.
يتبع..

مدونات ذات صلة
- Advertisment -spot_img

الأكثر قراءة