الأحد, يونيو 26, 2022
spot_imgspot_imgspot_img
الرئيسيةأخبارتقرير أمريكي يصف بايدن بأسوأ رئيس في القرن الـ21

تقرير أمريكي يصف بايدن بأسوأ رئيس في القرن الـ21

أشار تقرير إعلامي إلى أن الرئيس الحالي للولايات المتحدة الأمريكية جو بايدن، هو أسوأ رئيس في القرن الـ21.

التذكير.. واجب!

ووصف السيناتور الجمهوري السابق تيد هارفي في مقال بصحيفة “واشنطن تايمز” أن بايدن هو أسوأ رئيس في هذا القرن.

وبحسب السيناتور السابق فإن للجمهوريين هذا العام كل الفرص لهزيمة الرئيس الديمقراطي بايدن.

ولهذا يحتاجون فقط إلى تذكيرهم بسلسلة إخفاقاته منذ بداية ولايته.

لماذا الآن؟!

وعن رده على سؤال لماذا الآن.. أجاب السيناتور السابق:” لأن بايدن هو أفشل رئيس أمريكي منذ عقود مقارنة بالرئيس السابق، الرئيس باراك أوباما، الذي لم يكن ناجحاً للغاية”.

واضاف:” ومنذ عهد الرئيس جيمي كارتر، لم تكن الولايات المتحدة بقيادة شخص غير كفء بشكل مذهل وغير فعال تماماً ومثير للشفقة بصراحة الإدارة”.

إدارة وكوميديا

وأشار السيناتور السابق إلى أن إدارة بايدن الحالية هي “كوميديا ​​من الأخطاء لا يوجد أي شيء مضحك فيها”.

كما لفت إلى أن التضخم في الولايات المتحدة بلغ أعلى مستوياته منذ 1980.

وأن أزمة الحدود والهجرة غير الشرعية في أسوأ حالاتها منذ أكثر من عقدين.

كما أصبحت أفغانستان واحدة من أشهر أخطاء السياسة الخارجية في السنوات الأخيرة.

بلا تفاؤل

وقال هارفي: “إدارة بايدن تفشل في جميع المواضيع، ففي عهد بايدن، لا يوجد سبب للتفاؤل بشأن الاقتصاد أو الهجرة غير الشرعية أو الجريمة أو الصحة العامة أو السياسة الخارجية”.

في الوقت نفسه، يعتقد ما يقارب من 80٪ من الأمريكيين أن بلادهم تسير الآن في المسار الخطأ .

الأمريكيون لا يوافقون بايدن

وفقاً لاستطلاع حديث لـ”رويترز / إبسوس”، انخفض تصنيف الموافقة العامة لبايدن للأسبوع الثالث على التوالي وانخفض إلى 39٪.

ويشار إلى أن مستوى موافقة الرئيس الأمريكي اقترب من أدنى قيمة خلال فترة رئاسته الكاملة للولايات المتحدة.

http://لتصلك أحدث الأخبار يمكنك متابعة قناتنا على التلغرام

مدونات ذات صلة
- Advertisment -spot_img

الأكثر قراءة