الأحد, يونيو 26, 2022
spot_imgspot_imgspot_img
الرئيسيةأخباربوتين يرفض تحميل بلاده مسؤولية تأخر تسليم المنتجات الزراعية: باطلة ولا أساس...

بوتين يرفض تحميل بلاده مسؤولية تأخر تسليم المنتجات الزراعية: باطلة ولا أساس لها

رفض الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، تحميل بلاده مسؤولية تأخر تسليم المنتجات الزراعية في الأسواق العالمية،

مؤكدًا أنها اتهامات “لا أساس لها”.

وأشار بوتين خلال اتصال هاتفي بمستشار النمسا، كارل نيهامر، إلى “العقوبات الأميركية والأوروبية ضد روسيا”

متهماً اياها بأنها سبب الأزمة الغذائية.

ودعا بوتين الأوكرانيين خلال الاتصال الهاتفي الى “إزالة الألغام بأسرع وقت ممكن من الموانىء

بهدف السماح بمرور السفن العالقة”.

تهدئة الأوضاع

وقال رئيس الوزراء الإيطالي، ماريو دراغي، في وقت سابق، إن روسيا مستعدة لتقديم مساهمة كبرى  لتجاوز

أزمة الغذاء العالمية وتسهيل تصدير الحبوب والأسمدة “إذا رفع الغرب القيود ذات الدوافع السياسية”.

وتتوسط تركيا في محادثات بين موسكو وكييف لإنشاء ممر لاستئناف صادرات الحبوب الأوكرانية.

وقال مدير المركز الوطني الروسي لإدارة الدفاع، ميخائيل ميزينتسيف، إن “القوات الروسية

تفتح ممرين بحريين يوميًا لإفساح المجال أمام مغادرة السفن من مرافىء ماريوبول” وفقًا لما نقلته وكالة الأنباء الروسية “ريا-نوفوستي”.

بدوره، أكد نيهامر أن بوتين “ألمح إلى بأنه مستعد للسماح بصادرات من الموانىء البحرية”

تشمل المنتجات الزراعية الأوكرانية، بالتنسيق مع الأمم المتحدة خلال مؤتمر صحافي.

الموانئ للعمل.. در

هذا، وأعلنت موسكو الأربعاء أن ميناء ماريوبول قد استأنف أنشطته بعدما نزعت الألغام منه،

بعد شهر على إعلان روسيا السيطرة على هذه المدينة الاستراتيجية.

وأحدثت الأزمة اضطرابًا في التوازن الغذائي العالمي وأثارت مخاوف من أزمة انتشار المجاعات

والتي قد تطال الدول الفقيرة بشكل خاص.

وتجد روسيا صعوبات في بيع إنتاجها من القمح والحبوب، مع أنها أحد أكبر المصدرين للحبوب والأسمدة،

بسبب العقوبات الغربية التي تطال القطاعات المالية واللوجستية، والجدير بالذكر أن روسيا وأوكرانيا ينتجون نحو 30% من القمح عالميًا.

مدونات ذات صلة
- Advertisment -spot_img

الأكثر قراءة