الثلاثاء, يوليو 5, 2022
spot_imgspot_imgspot_img
الرئيسيةأخبارالإماراتالإمارات تتجه إلى حظر الأكياس البلاستيكية: أبو ظبي ودبي تخطوان باتجاه الهدف...

الإمارات تتجه إلى حظر الأكياس البلاستيكية: أبو ظبي ودبي تخطوان باتجاه الهدف بالحوافز والغرامات

تتجه الإمارات إلى حظر استخدام المواد البلاستيكية المستخدمة لمرة واحدة، في خطوة من شأنها حماية البيئة، وتقليل حجم النفايات التي تدخل الشواطئ، وتؤثر في البيئة البحرية.

وقررت كل من حكومتي أبو ظبي ودبي اتخاذ إجراءات للحد من استخدام الأكياس البلاستيكية بالغرامة أو بالحوافز، لدعم التوجه الجديد الهادف إلى حماية البيئة.

وأكدت هيئة البيئة في أبوظبي أن قرار حظر استخدام الأكياس البلاستيكية المستخدمة مرة واحدة في إمارة أبوظبي، سيدخل حيّز التنفيذ اعتباراً من بداية يونيو/حزيران المقبل.

وكشفت الهيئة عن عزمها إطلاق نظام استرداد عبوات المياه البلاستيكية المستخدمة مرة واحدة، مقابل الحصول على حوافز ومكافآت في الإمارة، مشيرة إلى أنها تعمل أيضاً على التخلص التدريجي من أكواب وأطباق وحاويات الطعام المصنوعة من مادة الستايروفوم ذات الاستخدام الواحد بحلول عام 2024.

وكشفت الهيئة عن إطلاق إعلان أبوظبي لمنافذ البيع بالتجزئة بشأن خفض الاعتماد على المواد البلاستيكية المستخدمة مرة واحدة، الإثنين المقبل، وسيشارك في التوقيع على الإعلان المديرون التنفيذيون في منافذ البيع بالتجزئة الرئيسة في أبوظبي، التي تضم: كارفور، لولو هايبر ماركت، جمعية أبوظبي التعاونية وسبار، شويترامس، وشركة سبينس، وويتروز.

وأوضحت الهيئة أن السياسة المتكاملة للمواد البلاستيكية المستخدمة مرة واحدة، التي تم إطلاقها في عام 2020، تُعد الأولى من نوعها في المنطقة، وتهدف إلى الحد تدريجياً من المنتجات البلاستيكية المستخدمة مرة واحدة، والمستهلكة في جميع أنحاء أبوظبي، وتشجيع استخدام المنتجات القابلة لإعادة الاستخدام، حيث تعمل الهيئة على وضع إجراءات لتقليل الطلب، ورفع كفاءة استهلاك نحو 16 منتجاً بلاستيكياً يستخدم مرة واحدة، بما في ذلك الأكواب وأغطيتها، وعيدان التحريك، وأدوات الطعام.

وحذّرت الهيئة من أن الأكياس البلاستيكية التي لا يتم إلقاؤها بطريقة مسؤولة في المكان المخصص، ينتهي بها المطاف في البيئة البحرية أو البرية، وتتسبب كل عام في قتل أكثر من مليون طائر بحري، و100 ألف كائن حي حول العالم، من ضمنها الحيتان والدلافين والسلاحف البحرية، مشيرة إلى إمكانية تجنب استخدام الأكياس البلاستيكية ذات الاستخدام الواحد، واستبدالها بالأكياس الصديقة للبيئة، القابلة لإعادة الاستخدام عند التسوق.

من جهتها، كشفت بلدية دبي أنه سيتم تطبيق تعرفة على الأكياس البلاستيكية ذات الاستخدام الواحد بقيمة 25 فلس، بدءا من أول يوليو/تموز المقبل، على أن يتم حظر استخدامها بالكامل خلال عامين.

وأوضحت البلدية أنه على كل المتاجر أن تطبق تعرفة 25 فلس على كل كيس ذات الاستخدام الواحد ويمكن وضع تعرفة مختلفة على البدائل المستدامة (القابلة لإعادة الاستخدام) في حال توفيرها من قبل المتجر

ولفتت البلدية إلى أن التعرفة سوف تطبق على كل الأكياس ذات الاستخدام الواحد، المستخدمة لنقل البضائع عند نقطة الشراء وفق مواصفات خاصة منها ” كل كيس ذات سماكة أقل من 57 ميكروميتر، يشمل الأكياس المصنوعة من البلاستيك والورق والبلاستيك القابل للتحلل والمواد النباتية القابلة للتحلل”.

و تستهلك الإمارات 11 ملياراً من الأكياس البلاستيكية سنوياً (وفق تقرير عرض في القمة العالمية للحكومات في فبراير/شباط 2019)، أي ما يعادل 1184 كيساً بلاستيكياً سنوياً على مستوى الفرد، ويعتبر ذلك معدلاً مرتفعاً جداً مقارنة مع المعدل العالمي، البالغ 307 أكياس للفرد.

http://لتصلك أحدث الأخبار يمكنك متابعة قناتنا على التلغرام

مدونات ذات صلة
- Advertisment -spot_img

الأكثر قراءة