Home أخبار تنبيه لمحبي البيض.. تناولوه فور طهيه و74 درجة مئوية فقط لإعادة تسخينه

تنبيه لمحبي البيض.. تناولوه فور طهيه و74 درجة مئوية فقط لإعادة تسخينه

0
تنبيه لمحبي البيض.. تناولوه فور طهيه و74 درجة مئوية فقط لإعادة تسخينه
تنبيه لمحبي البيض.. تناولوه فور طهيه و74 درجة مئوية فقط لإعادة تسخينه

يعتبر البيض من العناصر الغذائية الهامة والمفيدة للجسم، خاصة بوجبة الفطور.

ولكن لنستمتع بكل الخواص الصحية للبيض سواء المسلوق أو المخفوق أو غيره، لابد من اتباع عدة إرشادات.

فقد أكّدت الهيئة العامة للغذاء والدواء بالسعودية أنه من الضروري استهلاك البيض مُباشرة بعد طهيه، وفي حال تمّ تبريده، يُعاد تسخينه إلى 74 درجة مئوية فقط

وأوضحت “الغذاء والدواء” طريقة تحضير البيض عبر طبخه حتى يتحوّل البياض والصفار إلى الحالة الصلبة، وكذلك الحال مع البيض المخفوق، مشيرة إلى ضرورة طهي أي طبقٍ يحتوي على البيض بدرجة حرارة تتجاوز 160 فهرنهايت أي 70 درجة مئوية.

وأضافت أن البيض المسلوق أو المقلي يقدّم مباشرة بعد الطهي، وفي حال تم تبريده لتقديمه لاحقاً، فيجب إعادة تسخينه إلى 74 درجة مئوية فقط قبل التقديم.

كما حذّرت الهيئة من ترك البيض المطبوخ أو أطباق البيض خارج الثلاجة لأكثر من ساعتين، في درجة حرارة الغرفة، أو لأكثر من ساعة واحدة عندما تكون درجة الحرارة أعلى من 32 مئوية؛ لأن البكتيريا التي يمكن أن تسبّب المرض تنمو بسرعة في درجة الحرارة ما بين 5 و60 مئوية”.

مما تتكون البيضة

ووفقا لتقرير لاختصاصية التغذية تشيلسي توريس في موقع “إي ميد هيلث” (emedihealth)، تتكون البيضة من ثلثين من بياض البيض وثلث من صفار البيض. ويصنف بياض البيض تقليديا على أنه “طعام حمية” لأنه منخفض السعرات الحرارية وخالي من الدهون وغني بالبروتين.

من ناحية أخرى، يتم “تشويه” صفار البيض بسبب محتواه العالي من الكوليسترول.

ومع ذلك تقول توريس إن الأبحاث الحديثة تظهر أن الكوليسترول في الأطعمة لا يرتبط بالضرورة بمستويات الكوليسترول في الدم، لذلك من المهم تحسين نوع الدهون في النظام الغذائي بدلا من تقليل الكوليسترول الغذائي.

وفيما يحتوي صفار بيضة واحدة كبيرة على 1.5 غرام من الدهون المشبعة، فإنه يحتوي أيضا على 3.5 غرام من الدهون الصحية غير المشبعة، بما في ذلك دهون “أوميغا 3”.

القيمة الغذائية للبيض

تحتوي بيضة واحدة كبيرة على 70 سعرا حراريا فقط، وتوفر 12٪ من الحاجة اليومية للبروتين.

وتقول توريس إن البيض غني بالـ”ريبوفلافين” (Riboflavin) والـ”بيوتين” (Biotin) وفيتامين “بي 12″ واليود والسيلينيوم والـ”كولين” (Choline).

يوفر البيض أيضا فيتامين دي وفيتامين إيه وحمض الفوليك والفوسفور ودهون “أوميغا 3” ومضادات الأكسدة “لوتين” (lutein) و”زياكسانثين” (zeaxanthin).

لا يحتوي البيض على أي سكر أو كربوهيدرات أو فيتامين “سي” (C).

فوائد تناول البيض

1- تخفيض الوزن

وفقا لدراسة نشرت في المجلة الدولية للسمنة (International Journal of Obesity)، فإن تناول البيض على الإفطار يعزز من فقدان الوزن عندما يقترن بنظام غذائي ينقص مأخوذ الطاقة الإجمالي (السعرات الحرارية) التي يتناولها الشخص.

وبالمقابل لا يرتبط تناول البيض على الإفطار بفقدان الوزن في حالة عدم تقليل السعرات الحرارية.

ويجد الكثير من الناس أن تناول البيض يساعدهم على الشعور بالرضا عن اتباع نظام غذائي منخفض السعرات الحرارية، وهذا يسمح لهم بفقدان الوزن دون الشعور بالجوع والحرمان.

البيض غني بالمغذيات ويوفر بروتين عالي الجودة، ويساهم في جودة النظام الغذائي بشكل عام. ويعزز البروتين عالي الجودة، مثل البروتين الموجود في البيض، الحفاظ على كتلة العضلات أثناء فقدان الوزن.

2- تحسين وظائف المخ

يحتوي البيض على الكولين، ويرتبط تناول الكولين الكافي بتحسين الذاكرة وقدرات التعلم، كما يشارك الكولين وفيتامين “بي 12″ في التفاعل الكيميائي الذي يمنع تراكم الـ”هوموسيستين” (homocysteine) في الجسم، وهي مادة قد تم ربط المستويات العالية منها بمرض ألزهايمر.

3- بناء العضلات

تؤكد الأبحاث أن البروتين ضروري لاستعادة العضلات ونموها، ويمكن امتصاص البروتين عالي الجودة الموجود في البيض بسرعة واستخدامه بكفاءة لتحسين نمو العضلات.

من المهم أيضا تناول صفار البيض مع بياضه لاحتوائه على العديد من العناصر الغذائية والبروتينات، خلافا للاعتقاد بأن الصفار يحتوي على دهون فقط.

4-  تحسين المزاج

ترتبط المستويات المنخفضة من فيتامينات بي بالاكتئاب، ويعد البيض مصدرا لفيتامين “بي 12” وفيتامينات “بي” (B) الأخرى.

5- حماية صحة العين

توجد مضادات الأكسدة التي يحتوي عليها البيض، وهي اللوتين والزياكسانثين، في أصباغ شبكية العين. وتعمل مضادات الأكسدة هذه على منع تلف الخلايا في الشبكية وتقليل خطر الإصابة بالتنكس البقعي.

6- تعزيز صحة الجلد والشعر

العديد من العناصر الغذائية الموجودة في البيض تعزز صحة الجلد والأظافر والشعر، ويوفر استهلاك البيض البروتين والكولاجين الذي يساعد في الحفاظ على الجلد مشدودا وخاليا من التجاعيد.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here