السبت, يوليو 20, 2024
HashtagSyria
- إعلان -spot_img

الأكثر قراءة

الرئيسيةأخبارمتوقعا صعودها إلى 150 ألف دولار.. خبير عملات رقيمة ينصح متداولي البيتكوين

متوقعا صعودها إلى 150 ألف دولار.. خبير عملات رقيمة ينصح متداولي البيتكوين

شهدت عملة البيتكوين (BTC)، أكبر عملة رقمية، ارتفاعا، تجاوز مستوى 52,000 دولار مؤخرا، وهذا حفّز التوقعات الصعودية مع زيادة التفاؤل حول ارتفاع سعرها إلى 100,000 دولار.

من جهته، توقع محلل بارز هدفا بقيمة 150 ألف دولار على المدى الطويل، ومع ذلك، من المتوقع أن يشهد سعر البيتكوين تصحيحا يصل إلى 40٪ قبل ذلك.

تصحيح بسعر البيتكوين

كشف محلل العملات الرقمية مايكل فان دي بوب، عن تنبؤات جريئة فيما يتعلق بمسار سعر البيتكوين، وتوقع ارتفاعا إلى 150 ألف دولار يسبقه تراجع هائل، وفق ما نقله موقع “CoinGape”.

وفي تحليل حديث، أكد بوب على إمكانية تصحيح سعر البيتكوين بنسبة 40٪ قبل أن يستأنف مساره الصعودي.

ووفقا لبوب، غالبا ما تتجاوز معنويات السوق الواقع، مما يؤدي إلى تحركات مبالغ فيها في الأسعار.

وقال: “المشاعر هي دائما مؤشر خاطئ. دائمًا ما تتجاوز العواطف الواقع، وتتجاوز المشاعر حركة السعر بمقدار ميل، ولهذا السبب يعاني الناس من خسارة أموالهم.

وأشار إلى “أن هذا التقلب الناتج عن المشاعر واضحا في تحركات السوق الأخيرة، بما في ذلك ارتفاع سعر البيتكوين إلى 50,000 دولار والتصحيحات اللاحقة”.

بالإضافة إلى ذلك، حذر بوب المتداولين والمستثمرين من تبني خطة إستراتيجية تعتمد على قدرتهم على تحمل المخاطر وأفقهم الاستثماري.

وبالنسبة للمتداولين على المدى القصير، نصحهم بالحذر، خاصة عندما ترتفع الأسعار بسرعة.

وأشار إلى أنه “إذا كان أفقك قصيرا نسبيا، فقد لا يكون من المناسب شراء أصل ارتفعت قيمته بنسبة 35% في 10 أيام”.

كما سلط الضوء على أهمية تقييم نسب المخاطرة إلى الأرباح المتوقعة قبل اتخاذ قرارات التداول.

وتوقّع أن يتراجع السعر بعد أن تصل البيتكوين إلى ما بين 53,000 دولار و58,000 دولار.

وأوضح أن المستثمرين على المدى الطويل يمكن أن يستفيدوا من انتظار تصحيح قياسي بنسبة 20% إلى 40% قبل دخول السوق.

وأشار إلى أنه “إذا كان أفقك هو 2-3 سنوات من الآن وتتوقع رؤية سعر البيتكوين عند 150 ألف دولار في هذه الحالة، فلن تكون هناك مشكلة كبيرة في البدء في التوسع بهذه الأسعار”.

وبيّن أن هذا النهج سيسمح للمستثمرين بالاستفادة من انخفاضات السوق وإدارة العواطف بشكل فعال.

تأثير العوامل الاقتصادية

ناقش بوب أيضا تأثير العوامل الاقتصادية على تحركات سعر البيتكوين، مستشهدا بعوامل مثل بيانات مؤشر أسعار المستهلك (CPI).

وحذر من أن التطورات الاقتصادية السلبية يمكن أن تؤدي إلى تحول هبوطي سريع في سعر البيتكوين.

وقال: “بصراحة، أعتقد أنه في اللحظة التي تكون فيها الأحداث الاقتصادية سلبية بعض الشيء، فإن ذلك يشير إلى أننا سنشهد تصحيحا”.

يذكر ان بيانات مؤشر أسعار المنتجين (PPI) المرتفعة لشهر كانون الثاني/يناير أدت إلى تقلبات شديدة في السوق، مما زاد من التأثير الناجم عن تقرير مؤشر أسعار المستهلك لشهر كانون الثاني/يناير.

وعلى الرغم من احتمالية التقلبات على المدى القصير، أعرب فان دي بوب عن ثقته في آفاق البيتكوين على المدى الطويل، وتوقّع ارتفاعها إلى 150 ألف دولار، بينما توقّع محللون آخرون صعود سعرها إلى 100،000 دولار.

مقالات ذات صلة