الجمعة, ديسمبر 8, 2023
HashtagSyria
- إعلان -spot_img

الأكثر قراءة

الرئيسيةصحةسبع فوائد مثبتة علمياً عند تناول الفلفل الحلو

سبع فوائد مثبتة علمياً عند تناول الفلفل الحلو

يعرف الفلفل الحلو بمذاقه اللذيذ كما أن للمكونات، التي يحتوي عليها الفلفل بألوانه الأحمر والأصفر والبرتقالي والأخضر، فوائد مدعومة علمياً، بحسب ما ورد في تقرير نشره موقع Eat This Not That.

1. ليكوبين

يحتوي الفلفل الحلو على صبغة طبيعية تسمى الليكوبين، و من بين جميع ألوان الفلفل الحلو، فإن الصنف الأحمر هو الأكثر ثراءً في الليكوبين.

ويساعد الليكوبين في محاربة الجذور الحرة في الجسم.

والجذور الحرة هي عبارة عن مركبات يمكن أن تسبب تلفًا لخلايا الجسم، مما يؤدي إلى الإجهاد التأكسدي الذي يمكن أن يؤدي إلى المرض.

2. كاروتينات

يحتوي الفلفل الأصفر والبرتقالي على صبغتين طبيعيتين تسمى زياكسانثين ولوتين، والتي تصنف أيضًا على أنها كاروتينات.

ويمكن أن تساعد الكاروتينات في تحسين صحة العينين.

واللوتين والزياكسانثين جزء من الصبغة الموجودة في البقعة الصفراء حول شبكية العين – وهي بقعة معروفة بالمساعدة في الحماية من الضوء الأزرق.

كما يمكن أن تساعد هذه الصبغات أيضًا في الحماية من إعتام عدسة العين والضمور البقعي المرتبط بالتقدم في العمر.

3. فيتامين C

يحتوي الفلفل الأحمر على كميات من فيتامين C، في الواقع أكثر من البرتقال.

ويساعد فيتامين C في بناء المناعة والتحكم في ارتفاع ضغط الدم، كما ثبت بالفعل أنه يساعد في الوظيفة الإدراكية مع التقدم في العمر.

وهناك ارتباط بين نقص فيتامين C ومشاعر الاكتئاب والوظيفة الإدراكية البطيئة.

4. فيتامين A

تعتبر العناية بالمناعة الطبيعية جزءًا أساسيًا من الحفاظ على صحة الجسم.

ويحتوي الفلفل الحلو على كمية كبيرة من فيتامين A، المعروف أنه يساعد في تعزيز قوة جهاز المناعة.

واتفق معظم الباحثين على أن الكميات الكافية من فيتامين A يمكن أن تساعد في الحماية من الأمراض المعدية، حيث أنه يعد ضروريًا لبناء الخلايا المهمة التي تقاوم الأمراض المعدية.

5. فيتامين B6

يحتوي الفلفل الأحمر على أكثر من 35٪ من القيمة اليومية الموصى بها لفيتامين B6، وهو فيتامين معروف بتحسين الحالة المزاجية وتقليل خطر الإصابة بالاكتئاب.

ويمكن استخدام فيتامين B6 كمكمل للمساعدة في علاج أعراض الاكتئاب.

6. كابسانثين

يحتوي الفلفل الأحمر، بشكل خاص، على مركب طبيعي يسمى الكابسانثين.

واكتشفت بعض الدراسات أن تناول الكابسانثين يمكن أن يساعد في مكافحة الالتهاب وفقدان الوزن وخفض مستويات الغلوكوز والكوليسترول.

وتوضح دكتورة آمي غودسون، مؤلفة كتاب The Sports Nutrition Playbook وخبيرة التغذية المشهورة أن “الكابسانثين يساعد في التسبب في زيادة طفيفة جدًا في معدل التمثيل الغذائي، ومن المحتمل أنه لا يتم الحصول على الكمية الموصى بها التي تساعد في زيادة معدل الأيض من الفلفل الحلو وحده “.

7. كيرسيتين

تعد الصبغة الطبيعية، التي تسمى كيرسيتين والتي تتوافر بقدر جيد في الفلفل الحلو، جزءًا من مجموعة مركبات الفلافونويد التي تعمل كمضاد أكسدة قوي في الجسم.

وتم ربط الكيرسيتين بالعديد من الفوائد الصحية المختلفة، بما يشمل مكافحة الالتهاب وتقليل مخاطر الإصابة بأمراض القلب وخفض ضغط الدم.

كما أفادت دكتورة غودسون أن دراسة علمية استخدمت جرعة من 10 ملليغرام من الكيرسيتين. الذي يتوافر في الفلفل الأخضر، على وجه التحديد. وتبين أنها ساعدت في تحسين ضغط الدم.. لكن يجب مراعاة أنه لا يمكن الاعتماد على الفلفل الأخضر وحده للحصول على مركب كيرسيتين.

لتصلك أحدث الأخبار يمكنك متابعة قناتنا على التلغرام
مقالات ذات صلة