الخميس, يوليو 7, 2022
spot_imgspot_imgspot_img
الرئيسيةأخبارإسرائيل تقمع مسيرة الأعلام.. وعشرات الإصابات في صفوف الفلسطينيين

إسرائيل تقمع مسيرة الأعلام.. وعشرات الإصابات في صفوف الفلسطينيين

أصيب عشرات الفلسطينيين، أمس الجمعة، خلال قمع الجيش الإسرائيلي لمسيرة الأعلام في بلدة حوارة جنوبي نابلس شمال الضفة الغربية.

وأوضح الهلال الأحمر الفلسطيني، أن طواقمه تعاملت مع عشرات الإصابات معظمها جراء حالات الاختناق وغاز الفلفل، مشيراً إلى إصابة ثلاثة شبان بالرصاص المطاطي، وفقاً لوكالة الأنباء الفلسطينية “وفا”.

شرارة المواجهات

وحاول المشاركون وضع الأعلام الفلسطينية فوق المباني والأعمدة، لكن الجنود الإسرائيليين منعوهم واندلعت مواجهات عنيفة في البلدة.

وأشعل الشبان الفلسطينيون الإطارات وهتفوا ضد الاعتداء على سيادة العلم الفلسطيني، وضد مسيرة الأعلام الإسرائيلية التي ستقام الأسبوع المقبل في القدس.

إغلاق البلدة على الفلسطينيين

وأغلق الجيش الإسرائيلي مداخل البلدة ومخارجها، وكثف تواجده العسكري واعتدى على الصحفيين وعلى طواقم المسعفين.

ونقلت مصادر عن منسق الحملة، أن الجيش الإسرائيلي تعامل مع المشاركين في المسيرة بوحشية، واعتدى على طواقم الإسعاف، ومنع إسعاف بعض الشبان جراء السواتر الترابية التي حالت دون تنقل سيارات الإسعاف.

التمسك بمسرة الأعلام

وتهدف إسرائيل من التمسك بمسيرة الأعلام، لتظهر كأنها صاحبة السيادة وتسيطر على الأمور بالقدس الشرقية، وكذلك عدم السماح بترسيخ وتثبيت المعادلة التي فرضها الفلسطينيون في مايو/أيار الماضي.

وتمثلت المعادلة بالربط بين غزة والقدس والداخل الفلسطيني والضفة الغربية، عبر مواجهة شاملة وحراك شعبي واسع يشمل الكل الفلسطيني، في حين لا تستبعد إسرائيل سيناريو لتصعيد إقليمي بسبب القدس.

جدير بالذكر أن مسيرة الأعلام أو “رقصة الأعلام” ترتبط بذكرى احتلال إسرائيل للقدس الشرقية، وذلك بحسب التقويم العبري.

http://لتصلك أحدث الأخبار يمكنك متابعة قناتنا على التلغرام

مدونات ذات صلة
- Advertisment -spot_img

الأكثر قراءة