الرئيسية » 50 مليار دولار هروب رأس المال الصيني على شكل عملات مشفرة
أسواق

50 مليار دولار هروب رأس المال الصيني على شكل عملات مشفرة

تم نقل أكثر من 50 مليار دولار من العملات المشفرة من المحافظ الرقمية التي تتخذ من الصين مقراً لها إلى أجزاء أخرى من العالم في العام الماضي، مما يشير إلى احتمالية قيام المستثمرين الصينيين بتحويل أموال أكثر مما هو مسموح به خارج البلاد

هاشتاغ سوريا- خاص

وفقاً لتقرير صادر عن Chainalysis فقد تم نقل أكثر من 50 مليار دولار من العملات المشفرة من المحافظ الرقمية التي تتخذ من الصين مقراً لها إلى أجزاء أخرى من العالم في العام الماضي، مما يشير إلى احتمالية قيام المستثمرين الصينيين بتحويل أموال أكثر مما هو مسموح به خارج البلاد، إذ يُسمح للمواطنين الصينيين بشراء ما يصل إلى 50 ألف دولار فقط من العملات الأجنبية سنوياً.

ويوضح التقرير أنه “على مدار الاثني عشر شهراً الماضية، ومع معاناة الاقتصاد الصيني بسبب الحروب التجارية وانخفاض قيمة اليوان في نقاط مختلفة، رأينا ما يزيد عن 50 مليار دولار من العملات المشفرة الموجودة في الصين تحولت خارج الصين”.

وأضاف التقرير: “من الواضح أن ليس كل هذا المبلغ هروباً لرأس المال، ولكن يمكننا التفكير في أن 50 مليار دولار هي الحد الأقصى المطلق لهروب رأس المال عبر العملة المشفرة من شرق آسيا إلى مناطق أخرى”.

يستخدم حاملو العملات المشفرة عملة Tether المستقرة المثيرة للجدل لنقل أموالهم. Tether هي عملة رقمية مدعومة بالدولار الأمريكي يرمز لها بالاختصار (USDT)

يمكن تفسير جزء من هذا النشاط من خلال قيام عمال التعدين في الصين بتحويل عملاتهم المعدنية المسكوكة حديثاً إلى Tether وإرسالها إلى البورصات في الخارج.

اتخذت الصين في السابق موقفاً صارماً بشأن العملات المشفرة. ففي عام 2017 حظرت بكين جمع الأموال عبر العملات المشفرة المعروفة باسم عروض العملات الأولية أو عمليات الطرح الأولي للعملات وعمليات التبادل المحلية، ومع ذلك، دعم Xi تقنية blockchain وهي التكنولوجيا التي تدعم العديد من العملات الرقمية، وفي الوقت نفسه، يعمل البنك المركزي الصيني، بنك الشعب الصيني، على تطوير عملته الرقمية الخاصة، وتعتبر الصين أول اقتصاد يجري اختباراً حقيقياً لعملة رقمية وطنية (اليوان الرقمي).

تصنيفات