الرئيسية » تجدد المظاهرات في منبج: جرحى في قمع “قسد” للمحتجين على التجنيد الإجباري
سياسي

تجدد المظاهرات في منبج: جرحى في قمع “قسد” للمحتجين على التجنيد الإجباري

المتظاهرين

خرج عشرات المتظاهرين في مدينة منبج بريف حلب الشرقي، احتجاجاً على سياسيات “الإدارة الذاتية” و”قوات سوريا الديمقراطية” (قسد).

وأفادت مصادر محلية أن حشداً من المدنيين خرجوا صباح اليوم الثلاثاء، في مظاهرات رغم حظر التجول الذي فرضته “قسد”.

وقطع المتظاهرون الطريق الدولي “M-4″، وأشعلوا الإطارات، احتجاجاً على ممارسات وانتهاكات “قسد”.

وأُصيب مدنيون برصاص “قوات سوريا الديمقراطية”، أثناء مظاهرة احتجاجية مساء الاثنين في مدينة منبج احتجاجاً على سياسة “التجنيد الإجباري”.

عقب ذلك، أصدرت ما تسمى “الإدارة المدنية” التابعة لـ”الإدارة الذاتية” في منبج وريفها بياناً وجهته إلى أهالي منبج وريفها، تنصلت فيه من مسؤولية فض المظاهرات بالعنف، وزعمت أن من يقف خلف الإصابات هي قوات حكومية سورية ، لتقوم بعد ذلك بفرض حظر تجوال في المنطقة.

ونشرت ”الإدارة الذاتية” في منبج بياناً قالت فيه: “نظراً للظروف الطارئة التي تمر بها منبج وريفها بتاريخ ٢٠٢١/٥/٣١ وحرصاً على سلامة وأمن أهلنا في منبج وريفها، يفرض حظر تجوال اعتباراً من الساعة الواحدة ليلا تاريخ٢٠٢١/٦/١ لمدة ٤٨ ساعة”.

 

لتصلك أحدث الأخبار يمكنك متابعة قناتنا على التلغرام

اقرأ المزيد:

تصنيفات

تابعونا على فيسبوك