الرئيسية » دبلوماسي سوري: أمريكا ستفرض المزيد من العقوبات على سورية بعد فوز الرئيس الأسد
أخبار سوريا

دبلوماسي سوري: أمريكا ستفرض المزيد من العقوبات على سورية بعد فوز الرئيس الأسد

دبلوماسي سوري: أمريكا ستفرض المزيد من العقوبات على سورية بعد فوز الرئيس الأسد
أعلن السفير السوري لدى روسيا، رياض حداد، أن واشنطن ستواصل فرض العقوبات على دمشق بعد فوز الرئيس بشار الأسد في الانتخابات الرئاسية الأخيرة.
وقال حداد خلال مؤتمر صحفي “لن يكون غريبا أن تستمر الولايات المتحدة بفرض العقوبات على هذه البلاد بعد الانتصار المقنع لرئيسنا”.
وفاز الرئيس بشار الأسد بولاية رئاسية جديدة بعدما حاز على 95.1 في المئة من الأصوات حسب النتائج التي أعلنها رئيس مجلس الشعب حمودة صباغ.
وحصل المرشحان محمود أحمد مرعي، على 470 ألفا و276 صوتا بنسبة 3.3 في المئة، وعبد الله سلوم عبد الله على 213 ألفا و968 صوتا، وبنسبة1.5 في المئة من مجموع الأصوات التي شاركت في التصويت إذ بلغ العدد الإجمالي للناخبين داخل سوريا وخارجها 18107108 .
ويحدد الدستور السوري مدة الولاية الرئاسية بسبع سنوات.
ووتقول واشنطن إنها تفرض “قانون قيصر” والذي يشمل عقوبات على شخصيات وكيانات مرتبطة بالحكومة السورية .
وتزعم واشنطن أنه يستهدف أي فرد أو كيان يتعامل مع الحكومة السورية بغض النظر عن جنسيته، ويركز على 3 قطاعات هي الجيش السوري وصناعة النفط والغاز المحلية وإعادة الإعمار، ويفرض عقوبات على أي شخص يقدم الدعم أو المساندة للحكومة.
وأدى “قانون قيصر” الذي أعلنه الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب إلى تفاقم الأزمة الاقتصادية في البلاد مع تنفيذ حصار قاس شهدت سورية خلاله نقصاً في الوقود؛ وأدى كل ذلك إلى ارتفاع الأسعار ونقص السلع وبالتالي أثر بشكل مباشر على الشعب السوري بكل أطيافه.
لمتابعة المزيد من أخبارنا..انضموا إلى قناتنا على التلغرام   https://t.me/hashtagsy

تصنيفات