الرئيسية » لأول مرة هذا الشهر.. وصول تعزيزات عسكرية جديدة للتحالف الدولي إلى شمالي الحسكة
أخبار سوريا سياسي

لأول مرة هذا الشهر.. وصول تعزيزات عسكرية جديدة للتحالف الدولي إلى شمالي الحسكة

أراضي
وصلت تعزيزات عسكرية جديدة للتحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة الأميركية إلى قاعدة تل بيدر شمالي الحسكة.
وتضم التعزيزات التي وصلت يوم أمس، 23 شاحنة من عربات عسكرية ومعدات لوجستية وشاحنات وقود طائرات.
وتعتبر هذه التعزيزات هي الأولى التي تدخل سورية هذا الشهر، في حين وصلت في أيار / مايو الماضي 3 تعزيزات عسكرية إلى قواعد التحالف الدولي شمال شرقي سورية.
ودخلت عشرات الشاحنات العسكرية واللوجستية في السابع من الشهر الفائت من معبر الوليد الحدودي بين العراق وسورية متجهة إلى قاعدتين رئيسيتين في الحسكة ودير الزور وضمت هذه التعزيزات 50 شاحنة عسكرية. و30 أخرى لوجستية وصلت إلى قاعدة تل بيدر بريف الحسكة الشمالي كبرى قواعد التحالف شمال شرقي سورية، ثم توجه نصفها إلى حقل العمر النفطي شرقي دير الزور. في حين تعد هذه التعزيزات التي دخلت الأكبر من نوعها خلال العام الجاري 2021.
وتنتشر القوات الأميركية في عدة قواعد في شمالي وشرقي سورية بالقرب من حقول النفط وخصوصاً بريف دير الزور والحسكة. وتعد منطقتا رميلان والعمر النفطيتان أبرز المواقع العسكرية الأميركية قرب حقول النفط.
وقد شهدت منطقة شمال شرق سورية في الفترة من 16 إلى 23 من أيار / مايو الماضي زيارات لعدد من كبار المسؤولين الأمريكيين، مدنيين وعسكريين.
ووصفت دمشق دخول مسؤولين أمريكيين إلى مناطق شمال شرق سورية بأنها “لصوصية” وقالت إن تصريحاتهم من هناك “منفصلة عن الواقع”.
وقالت وزارة الخارجية السورية في بيان إن “تصريحات المسؤولين الأمريكيين بعيد دخولهم غير الشرعي مؤخراً إلى مناطق في شمال شرق سوريا، منفصلة عن الواقع وأن طريقة دخول هؤلاء المسؤولين هي شكل من أشكال اللصوصية التي تهدف إلى تقويض سيادة سورية وتقديم الدعم للميليشيات الانفصالية المسلحة”.
لتصلك أحدث الأخبار يمكنك متابعة قناتنا على التلغرام  https://t.me/hashtagsy

تصنيفات

تابعونا على فيسبوك