الرئيسية » تسمم غذائي في الحسكة والماء ليس سببا فيه: عشرات الإصابات اليومية والوضع تحت السيطرة
خاص

تسمم غذائي في الحسكة والماء ليس سببا فيه: عشرات الإصابات اليومية والوضع تحت السيطرة

غذائي

قال مدير الصحة في الحسكة الدكتور عيسى خلف، إن عدد حالات الإسهال الناجمة عن تسمم غذائي في المحافظة بلغ 780 حالة عند الأطفال و 270 عند الكبار خلال 50 يوماً.

هاشتاغ_ خاص

وأوضح خلف في تصريح خاص ل”هاشتاغ” أنه يراجع مركز اللؤلؤة الواقع وسط المدينة بشكايات إسهال حوالي 15 طفل يومياً و5 بالغين بمعدل وسطي.

اما عن أسباب تسمم تلك الحالات، فيشير مدير صحة الحسكة، إلى أن مسببات الإسهال تتعدد في فصل الصيف مثل تناول الخضار المروية بمياه ملوثة أو استخدام مياه شرب غير آمنة وأسباب مرضية أخرى.

وحول ما يشاع عن اعتبار ما يحدث في المحافظة “جائحة تسمم بسبب المياه”، فقد نفى خلف الموضوع، مؤكدا ان الوضع الصحي جيد لكامل المراجعين.

وكان مدير مؤسسة المياه في الحسكة، محمود العكلة، قد نفى وجود حالات تسمم في المياه بالمحافظة.

وفي تصريحات سابقة ل”هاشتاغ”، أكد أن المؤسسة “تعاني الأمرين من اجل تأمين مياه نظيفة”، مشيرا إلى أن مشكلة انقطاع مياه الشرب وضعف ضخ المياه إلى منازل أحياء مدينة الحسكة تتفاقم يوماً بعد يوم، في ظل تحكم الاحتلال التركي بمحطة أبار علوك بريف رأس العين المحتلة وتسلط وسيطرة قسد على محطة ضخ الحمة بمحيط مدينة الحسكة.

ومع ذلك، تسعى المؤسسة بالتعاون مع الجهات المعنية والمنظمات الإنسانية بتأمين “ما أمكن” من المياه النظيفة.

 

لتصلك أحدث الأخبار يمكنك متابعة قناتنا على التلغرام

تصنيفات

تابعونا على فيسبوك