الرئيسية » باسل الخطيب يلم شمل دريد لحام وصباح الجزائري للمرة الثانية في “الحكيم”
فن

باسل الخطيب يلم شمل دريد لحام وصباح الجزائري للمرة الثانية في “الحكيم”

لحام

يجتمع المخرج باسل الخطيب مع الفنان دريد لحام والفنانة صباح الجزائري للمرة الثانية في فيلم يحمل اسم “الحكيم”، وهي التجربة الثانية للفنانين الثلاثة بعد فيلم “دمشق ..حلب” الذي تم إنتاجه في عام 2018.

وكشف الخطيب، عن قرب انطلاقة تصوير أحدث مشاريعه السينمائية “الحكيم”، من بطولة الفنان السوري الشهير، دريد لحام، عن نص للكاتبة، ديانا جبور.

وبحسب “CNN” بالعربية، فإن “أحداث الفيلم تدور في سورية خلال الزمن الراهن، حول طبيب يعيش في بلدة ريفية نائية، يسخر وقته وطاقته لخدمة أهلها بما يمتلكه من خبرات مهنية وحياتية، فيكون بمثابة “الحكيم” لهم على المستويين المهني والاجتماعي، وخلال زيارة حفيدته له، سيتعرض لمحنة شخصية، ستكشف حالة التردي الاجتماعي، التي خلفتها الحرب، وانعكاساتها على مصائر الناس، وسلوكياتهم، وأخلاقياتهم، فهل سيقف وحيدا في محنته رغم كل ما قدمه لمحيطه؟ رهان سيجيب عنه فيلم “الحكيم” بعد سلسلة تحديات وأحداث مشوقة”.

وأشار باسل الخطيب إلى أنه “من المقرر أن تبدأ عمليات تصوير الفيلم في 7 يوليو الجاري، وسيستمر قرابة الـ40 يوما، على أن يكون الفيلم جاهزا للعرض مطلع الخريف المقبل”.

ويشارك في بطولة فيلم “الحكيم” إلى جانب صباح الجزائري كل من: ربى الحلبي، روبين عيسى، ليا مباردي، إيلين عيسى، تسنيم الباشا، محمد قنوع، أحمد رافع، رامي الأحمر، والعديد من الممثلين السوريين الشباب.

وكان فيلم الخطيب السابق “دمشق.. حلب” قد فاز بجائزة أفضل فيلم سينمائي، في مسابقة الفنان المصري الراحل، نور الشريف، للأفلام العربية، من مهرجان الإسكندرية السينمائي لدول البحر المتوسط بدورته الـ34 سنة 2018، وحاز عنه لحام جائزة التمثيل الكبرى.

 

لتصلك أحدث الأخبار يمكنك متابعة قناتنا على التلغرام

تصنيفات

تابعونا على فيسبوك