الرئيسية » حصة الفرد (السوري) من الكهرباء تهوي إلى النصف بين عامي 2011 و2020
سوريا

حصة الفرد (السوري) من الكهرباء تهوي إلى النصف بين عامي 2011 و2020

كهرباء

بيّنت منظومة أعدتها وزارة الكهرباء، تراجع إنتاج واستهلاك الكهرباء في سورية، وتراجع حاد في حصة الفرد من الكهرباء ما بين عامي 2011 و2020.

وأوضحت مؤشرات الكهرباء حسب الدراسة، أن إنتاج الطاقة الكهربائية انخفض من 49 مليار كيلو واط ساعي عام 2011 إلى نحو 19 مليار كيلو واط ساعي عام 2016، ثم ارتفع إلى 27 مليار كيلو واط ساعي خلال عام 2020. وفق ما ذكرت صحيفة (الوطن).

وقالت الصحيفة إن “استهلاك الكهرباء انخفض من 39 مليار كيلو واط ساعي عام 2011 إلى 15 مليار كيلو واط ساعي عام 2016، ثم ارتفعت كمية الكهرباء المستهلكة إلى نحو 22 مليار كيلو واط ساعي عام 2020”.

وأضافت أن “المنظومة أوضحت أن حصة الفرد الواحد من الكهرباء قد انخفضت من 2378 كيلو واط ساعي سنوياً عام 2011 إلى 895 كيلو واط ساعي للفرد عام 2016 ووصلت عام 2020 إلى 1190 كيلو واط ساعي للفرد سنوياً”.

وتعاني محتلف المناطق السورية من واقع كهربائي سيئ جداً، حيث وصلت ساعات التقنين إلى أكثر من 5 ساعات قطع مقابل ساعة واحدة فقط وصل في معظم مناطق البلاد، بمعدل 4- 5 ساعات كل 24 ساعة تقريباً، ما أثار سخط السوريين، حيث يطالب العديد منهم بإقالة وزير الكهرباء عبر وسائل التواصل الاجتماعي، بينما لم يخرج أي توضيح رسمي من وزارة الكهرباء .

لتصلك أحدث الأخبار يمكنك متابعة قناتنا على التلغرام

تصنيفات

تابعونا على فيسبوك