الرئيسية » مشاجرة بين لبنانيين على محطة وقود تتسبب بمقتل شاب سوري
لبنان

مشاجرة بين لبنانيين على محطة وقود تتسبب بمقتل شاب سوري

تهريب

فارق شاب سوري الحياة في لبنان نتيجة تعرضه لرصاص طائش خلال مشاجرة على إحدى محطات الوقود، وذلك في جريمة جديدة تطال اللاجئين السوريين في لبنان.

وقالت صحيفة “اللواء” اللبنانية إن شاباً سوريا توفي فجر الجمعة في مستشفى الحبتور في قرية حرار التابعة لمنطقة عكار شمال لبنان.

وأضافت أن الشاب كان يعالج داخل المشفى إثر إصابته عن طريق الخطأ خلال إطلاق نار عشوائي في الهواء قبل أيام.

وبحسب الصحيفة، جرى إطلاق النار نتيجة خلاف على أفضلية تعبئة الوقود أمام محطة محروقات في قرية فنيدق بعكار.

وكشفت حسابات وصفحات محلية على منصات التواصل هوية الشاب، وقالت إن اسمه عبد الهادي الحموي، ونشرت كذلك صورا للشاب داخل المشفى.

وأوضحت بعض الصفحات أن الضحية كان واقفاً على شرفة منزله عند إصابته برصاصة طائشة، وجراء سوء الخدمة الطبية تضاعفت إصابته وفارق الحياة.

ويتعرض اللاجئون السوريون في لبنان لانتهاكات واسعة وموجات عنصرية ممنهجة ومضايقات، وفي أيار/ مايو الماضي، عثرت دورية من قوى الأمن الداخلي اللبنانية على جثة اللاجئ السوري عمار محمد القطان مقتولاً إثر خلاف مادي مع رجل لبناني الجنسية.

كما قتل شاب سوري يدعى نور الحمادي في نيسان/ أبريل الماضي برصاص شبان لبنانيين بعدما حاول الدفاع عن فتاة تحرشوا بها في محل القهوة الذي يعمل به.

وتضيّق الحكومة اللبنانية على السوريين الموجودين على أراضيها، وبحسب المفوضية الأممية لشؤون الإنسان، لجأ إلى لبنان نحو مليون سوري، فيما تقول الحكومة اللبنانية إن أعدادهم تقارب المليون ونصف المليون لاجئ.

 

لتصلك أحدث الأخبار يمكنك متابعة قناتنا على التلغرام

تصنيفات