الرئيسية » رياض درار: واشنطن لا تقف في وجه الحوار بين “قسد” ودمشق
أخبار

رياض درار: واشنطن لا تقف في وجه الحوار بين “قسد” ودمشق

رياض درار: واشنطن لا تقف في وجه الحوار بين "قسد" ودمشق

قال الرئيس المشترك لـ “مجلس سوريا الديمقراطية-مسد”، الذراع السياسية لـ “قوات سوريا الديمقراطية- قسد”، رياض درار، إن “واشنطن لم تقف يوماً في وجه الحوار بين الإدارة الذاتية والحكومة السورية”.

ولكن دمشق، تتهم “قسد” بالتبعية للأمريكيين، وتلقي الأوامر منهم في كل ما يتعلق بجولات المفاوضات التي كانت واشنطن تحبطها رغم الوصول إلى اتفاقات في العديد من المحطات السابقة.

وأضاف درار، في تصريحات صحفية، أن الولايات المتحدة “كانت دائماً تسأل عن النتائج جراء جولات الحوار التي بدأت مع دمشق منذ منتصف عام 2018″، وفق ما نقلت عنه صحيفة “العربي الجديد”.

وأشار إلى أن الولايات المتحدة “لم تعترض سبيل هذا الحوار لأنه يأتي ضمن مسار جنيف”، مبيناً أنّ لدى واشنطن “وجهة نظر معروفة، وهي أن تغيير سلوك النظام يمكن أن يؤدي إلى قبول التفاوض معه، ومن ثم نحن نتحرك ضمن هذه الدائرة ودون إثارة مشكلات مع الحلفاء”.

وحول ثوابت “مسد” في أي حوار يمكن أن يعقد مع الحكومة السورية، قال درار إنّ “ثوابتنا هي أن تكون هناك شراكة حقيقية، وألا يكون هناك استئثار بالسلطة من قبل حكومة دمشق”.

وأضاف درار أنه “لدينا ثابت مهم وهو القرارات الدولية التي رسمت الحل في سورية، وأبرزها القرار 2254 الذي يعترف به الجميع، ومن ثم لا بد من تفعيل مقررات هذا القرار في أي حوار أو مفاوضات مع الحكومة السورية، لأنه من دون ذلك لا يمكن العمل على تحقيق نتائج إيجابية”.

وكانت “مسد” جددت خلال اجتماع مجلسها الرئاسي في الحسكة يوم الثلاثاء الماضي، استعدادها للحوار مع الحكومة السورية إذا كانت لدى روسيا “خطة عملية حقيقية للتعامل مع موضوع العلاقة بين الإدارة الذاتية والحكومة المركزية في دمشق” حسب وصفها

لتصلك أحدث الأخبار يمكنك متابعة قناتنا على التلغرام

تصنيفات

تابعونا على فيسبوك