الرئيسية » ردّاً على جريمة سابقة ارتكبها نجلاه.. نائب محافظ حلب ينجو من عملية اغتيال دبرتها عشيرة المغدور
أخبار سوريا

ردّاً على جريمة سابقة ارتكبها نجلاه.. نائب محافظ حلب ينجو من عملية اغتيال دبرتها عشيرة المغدور

نائب محافظ حلب احمد الياسين
أفاد مراسل “هاشتاغ” في مدينة حلب أن نائب المحافظ أحمد ياسين تعرض مساء اليوم إلى إطلاق نار كثيف استهدف السيارة التي يستقلها برفقة زميل له وهو مهندس في الإنشاءات العسكرية، في محاولة لاغتياله من قبل أشخاص ينتمون لإحدى العشائر النافذة في المدينة، وفق ما رشح عن التحقيقات الأولية .
ورجحت مصادر مطلعة في مدينة حلب لمراسل “هاشتاغ” أن سبب محاولة الاغتيال كان بداعي الثأر من قبل أبناء تلك العشيرة بعد أن تم طعن أحد أبنائهم بسكين في حي الموكمبو قبل عدة أيام من قبل ابن نائب المحافظ لأسباب مجهولة، وعلى مرأى ومسمع المارة في الحي المكتظ، مما أودى بالمصاب الى أحد مشافي المدينة إثر إصابة خطرة.
المصادر أكدت أن نائب المحافظ يخضع حالياً لعمل جراحي في الساق إثر إصابته، وأنه وزميله المهندس يتماثلان للشفاء .
وكانت صفحة وزارة الداخلية على “فيسبوك” قد قالت إنه بتاريخ 6 آب الجاري، حصلت مشاجرة في منطقة الموكامبو بين المدعو ( محمد أمين عفر ) من جهة وكل من المدعوين (عبد القادر الياسين – عبد الرحمن الياسين – محمد محرز ) من جهة ثانية، طعن على إثرها المدعو محمد أمين عفر في ظهره وخاصرته وتم إسعافه إلى مشفى الطب العربي والبحث عن الفاعلين.
وقالت صفحة الوزارة إن والد المدعوين (عبد القادر وعبد الرحمن)، أي نائب المحافظ، قام بتسليم نجليه إلى قسم الشهباء بحلب، وبالتحقيق معهما اعترف المدعو عبد القادر بإقدامه على طعن المدعو محمد أمين بالاشتراك مع الشخص المتواري بسبب خلافات شخصية بينهم، وأنه تم تنظيم الضبط اللازم وتوقيف المذكورين ومتابعة البحث عن المتواري، وهو ما نفته مصادر “هاشتاغ” التي أكدت بأن نائب المحافظ لم يسلم نجليه إلى قسم شرطة الشهباء، كما جاء في بيان الداخلية.

تصنيفات

تابعونا على فيسبوك