الرئيسية » بسقف 200 ألف ليرة.. “السورية للتجارة” تقسّط المستلزمات المدرسية لأبناء الموظفين
أخبار سوريا

بسقف 200 ألف ليرة.. “السورية للتجارة” تقسّط المستلزمات المدرسية لأبناء الموظفين

ألف
أصدرت المؤسسة السورية للتجارة، تعميمًا يقضي بالسماح بالبيع بالتقسيط للقرطاسية والألبسة المدرسية والحقائب اللازمة لدخول المدرسة، بسقف 200 ألف ليرة سورية ولفئات محددة من المواطنين.
وبحسب بيان قالت الوكالة السورية للأنباء (سانا) يستطيع العاملون الدائمون في مؤسسات حكومية، أو المالكين لعقود غير منتهية خلال فترة التقسيط فقط، الاستفادة من البيع بالتقسيط للمستلزمات المدرسية من صالات المؤسسة.
وأوضحت السورية للتجارة، أن سقف القسط يصل إلى 200 ألف ليرة دون فوائد، بشرط تسديدها خلال 12 شهر، اعتبارًا من الشهر التالي لاستلام المستلزمات.
ويتم تسجيل الراغبين بتقسيط مستلزماتهم، عبر الجهات العامة العاملين لديها، التي سترسل القوائم بدورها إلى صالات المؤسسة، مرفقة بتعهد من محاسب الإدارة لدى الجهة الحكومية وأمر صرف بتسديد الأقساط في مواعيدها وعلى مسؤوليتهم، بحسب “سانا”.
وتبدأ السورية للتجارة بقبول الطلبات اعتبارًا من يوم الأحد القادم في 15 من آب/ اغسطس وحتى 15 من تشرين الأول/ أكتوبر المقبل.
يشار إلى أنها ليست المرة الأولى التي تعلن فيها السورية للتجارة عن هذا النوع من التقسيط، وبغض النظر عن أنها تستهدف فئة محددة من أهالي الطلاب وهم “الموظفين”، فإن النوعية التي يتم فيها بيع المستلزمات المدرسية، ليست بمستوى عالي الجودة، ويتم بيع أنواع من القرطاسية “الرديئة”.
وبسبب الغلاء الفاحش الذي يعيشه المواطن السوري، تزامن افتتاح المدارس مع موسم “المونة” والاستعداد لقدوم فصل الشتاء، يضطر أغلبية الموظفين إلى قبول الدخول في مثل هذه الأنواع من القروض، وإن كانت نوعيتها سيئة، من أجل تخفيف ضغط النفقات، وبسبب أنها بالتقسيط وتخصم من الراتب مباشرة.
ومع هذا، فإن مبلغ 200 الف ليرة لا تكفي لاحتياجات طالب واحد في المدرسة من ثياب مدرسية وقرطاسية، فكيف الحال اذا كلن الموظف الواحد يملك 3 أبناء في المدرسة؟!.
وكانت وزارة التربية، قد حددت تاريخ 5 من أيلول/ سبتمبر المقبل موعدًا لبدء العام الدراسي 2021.
لتصلك أحدث الأخبار يمكنك متابعة قناتنا على التلغرام  https://t.me/hashtagsy

تصنيفات

تابعونا على فيسبوك