الرئيسية » المحافظة تحسم الأمر: رفع سعر تعرفة النقل ضبط السائقين وأمن المواطنين
أخبار خاص سوريا

المحافظة تحسم الأمر: رفع سعر تعرفة النقل ضبط السائقين وأمن المواطنين

هاشتاغ_ خاص

قبل يومين، صدرت التعرفة الجديدة لأجور النقل في عدد من المحافظات ومنها محافظة دمشق؛ حيث حددت لجنة تحديد الأسعار في العاصمة، تعرفة الركوب بالنسبة للخطوط القصيرة لغاية 10 كم للباصات والمكروباصات بمبلغ 150 ليرة للراكب الواحدة، والخطوط الطويلة فوق 10 كم للباصات والمكروباصات 200 ليرة للراكب الواحد، وبذلك تكون اللجنة قد زادت 50 ليرة على التعرفة السابقة بالنسبة للخطوط القصيرة، ومثلها للخطوط الطويلة، من دون الأخذ بعين الاعتبار مسألة (الفراطة) وتوافر العملة النقدية من فئة الـ 50 ليرة.

محافظة دمشق، أوضحت أن هذا القرار الجديد بزيادة (50) ليرة حسم مشكلة النقل في المحافظة، حسب قولها، عبر اتخاذها إجراءات أكثر صرامة.

وفي تصريح خاص ل”هاشتاغ”، قال عضو المكتب التنفيذي في مخافظة دمشق لقطاع النقل والنواصلات، مازن دباس، إنه لم يعد هناك أي حجة السائقين في التهرب من العمل، بعد ارتفاع التسعيرة.

وبحسب مزاعم المحافظة، فإن  التعرفة الجديدة تم اقرارها بعد دراستها من لجنة مشكلة من وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك وعضوية عضو المكتب التنفيذي المختص في المحافظة، وأخذت بعين الاعتبار ارتفاع الأجور وأعمال الصيانة وقطع الغيار وغيرها من المستلزمات.

وأكد دباس التشدد بالرقابة مع اتخاذ الإجراءات الرادعة عند أي مخالفة، بما فيها حجز المركبة مع توقيف 10 أيام.

ولفت عضو المكتب التنفيذي إلى ضبط العديد من المخالفات منذ بدء تطبيق التعرفة السابقة بعد قرار رفع سعر المازوت، قدرت بحوالي 703 سائق متهرب عن العمل منذ بداية العام الحالي، علما أن الغرامة حسب قانون السير تقدر بـ15 ألف ليرة، وحرمان من التزود بالمازوت المدعوم مدة شهر، وفي حال تكرار المخالفة للمرة الثانية، يحرم السائق مت التزود بالوقود لثلاثة أشهر.

وبحسب دباس، فإن السائق الذي يزيد تعرفة الركوب من تلقاء نفسه، يُحال للقضاء وذلك في حال وصلت شكوى ضده، علما أنه صدر تعميم لمديريات التجارة الداخلية وحماية المستهلك في كل المحافظات للتشديد باتخاذ الإجراءات بحق المخالفين للقرار الجديد، وخاصة أن أي مخالفة تقاضي سعر زائد فيها إحالة للقضاء، إضافة لإجراءات إدارية تتخذ كحجز المركبة، مع معاقبة المخالف بالسجن إضافة للغرامة.

ومن المقرر حسب قول دباس، أن توزع اللصاقات الجديدة لأكثر من 6 آلاف باص نقل داخلي وسرفيس خلال يومين كحد أقصى، مع المباشرة بعملية التوزيع للعمل بموجب التعرفة الجديدة مع البدء تباعاً، علماً أن الطباعة تنتهي خلال 24 ساعة، ليصار إلى تعميم اللصاقات إلى مراكز الانطلاق بدمشق، إضافة إلى الكازيات التي تزود بها السرافيس بدمشق، مشيراً إلى وجود نحو 120 خط نقل تنطبق عليهم التعرفة الجديدة.

لتصلك أحدث الأخبار يمكنك متابعة قناتنا على التلغرام  https://t.me/hashtagsy

 

تصنيفات

تابعونا على فيسبوك