الرئيسية » بعد مرور أسبوعين على أول ظهور لها على شواطئ اللاذقية: “بقع” الفيول المجمعة حتى الآن تصل إلى 120 برميل
أخبار خاص سوريا

بعد مرور أسبوعين على أول ظهور لها على شواطئ اللاذقية: “بقع” الفيول المجمعة حتى الآن تصل إلى 120 برميل

بعد مرور أسبوعين على أول ظهور لها: بقع الفيول تعود مرة أخرى لشواطىء اللاذقية

هاشتاغ_ خاص

مرة جديدة، عادت بقع الفيول للظهور على شواطئ محافظة اللاذقية، بداية الأسبوع الجاري، بعد مضي أكثر من أسبوعين على حادثة تسرب الفيول من المحطة الحرارية في بانياس.

ورغم الإعلان عن تنظيف القسم الأكبر من التلوث ببقع الفيول في مدينة جبلة بمحافظة اللاذقية، ومع التأمينات الرسمية على عدم وصول المادة إلى شواطئ مدينة اللاذقية، إلا أن تصريحات جديدة وعلى “لسان المسؤولين” تؤكد ما تم تداوله على بعض وسائل الاعلام، بأن “بقع الفيول ظهرت في جبلة واللاذقية” والعمل على تنظيفها وإزالتها “أمرا لا بد منه”.

وفي السياق، أكد مدير الدفاع المدني في اللاذقية العميد جلال داؤود، العمل على إزالة بقع التلوث النفطي الجديدة التي تم رصدها في 6 مواقع على شاطئ جبلة، وهي الفاخورة وسوكاس والبحيص والعيدية وضاحيتي العزة والمجد.

وأوضح العميد داؤود أنه تم إحداث 3 خزانات أرضية بواسطة الآليات الهندسية و شفط مادة الفيول المتًجمعة على الشاطئ لتًجميعها في هذه الخزانات وتقدّر الكمية التي تمّ تًجميعها بحوالي 120 برميل والتي سيتم نقلها اليوم بواسطة صهاريج إلى إحدى الجهات العامة لإمكانية مدى الاستفادة منها.

وحول رصد بقع ضمن شاطئ مدينة اللاذقية، بيّن داؤود في تصريحات خاصة ل”هاشتاغ” أنه تم الإبلاغ عن “بقع محدودة” قبالة المدينة الرياضية ويتم التقصي من زوارق الموانئ لرصد أي بقع أخرى قد تظهر بفعل التيارات وحركة الرياح ليتم معالجتها مباشرة.

وأوضح أنه نتيجة المتابعة تم رصد بقعة ملوثة بمادة الفيول على الشاطئ مقابل الشعلة عند المدينة الرياضية مساحتها نحو 200 م2 ستتم معالجتها بعد الانتهاء من شاطئ جبلة.

وأكد مدير الدفاع المدني في اللاذقية استمرار المراقبة والعمل مستمر يوم غد في موقعي البحيص والعيدية، مع الانتهاء من ازالة بقع التلوث فيهما سيتم الانتقال الى الشاطئ بالقرب من المدينة الرياضية.

وأضاف: “تتابع الورش الفنية عملها مع بقع التلوث في البحيص والعيدية في جبلة، وستكون الأعمال في كل موقع حسب طبيعته الجغرافية، وإمكانية التدخل سواء باستخدام المواد الماصة أو المشتتة وإدخال الآليات كألية شفط القاذورات والأليات الهندسية.

وكان “هاشتاغ” قد أشار في تقارير سابقة إلى ظهور بقع تلوث نفطي جديدة في شاطئ جبلة، بعد أن كانت قد أنهت الجهات المعنية أعمال المعالجة للبقع التي ظهرت بداية جراء تسرب الفيول من أحد خزانات محطة بانياس الحرارية بتاريخ 23 من الشهر الفائت.

لمتابعة المزيد من الأخبار انضموا إلى قناتنا على التلغرام https://t.me/hashtagsy

تصنيفات

تابعونا على فيسبوك