الرئيسية » “الفيسبوك” يحرك وزارة التربية ضد “المنهاج الخفي”: استنفار وعقوبات بسبب “لفلي حشيش” في الباحة
أخبار سوريا

“الفيسبوك” يحرك وزارة التربية ضد “المنهاج الخفي”: استنفار وعقوبات بسبب “لفلي حشيش” في الباحة

عاقبت وزارة التربية مديرة مدرسة سعد بن عبادة في دمشق اضافة للمعلمة المناوبة بتوجيه الإنذار بسبب الإهمال وعدم المتابعة وذلك بعد انتشار فيديو على صفحات “الفيسبوك” لمجموعة من الطلاب

يرددون أغنية “لفلي حشيش” في باحة المدرسة الرسمية.

وتغاضى منشور وزارة التربية الذي نشرته عبر معرفاتها الرسمية عن سماع صوت الأغنية عبر مكبرات الصوت معللة الأمر بأن الطلاب أثناء الفرصة قاموا بترديد أغنية سمعوها خلال ركوبهم حافلة النقل .

وجاء في المنشور : إشارة إلى ما تمّ تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي حول قيام طلاب إحدى المدارس بترديد أغنية هابطة فيها ألفاظ غير أخلاقية تناقض القيم الاجتماعية والوطنية والتربوية أثناء الدوام المدرسي.

وتابعت الوزارة: ونظراً لخطورة هذا الأمر حيث يعدّ هذا النوع من الأغاني من ضمن ما يعرف تربوياً بالمنهاج الخفي الذي يتعلمه الطالب خارج حدود المدرسة وفي وسائل الإعلام ويؤثر بشكل سلبي على تشكيل منظومة القيم الوطنية والاجتماعية.

وأضافت: تمّت زيارة مدرسة سعد بن عبادة بدمشق من قبل وزير التربية، وبعد الاطلاع على واقعها وسير العملية التربوية فيها، تبين أن الطلاب أثناء الفرصة قاموا بترديد أغنية سمعوها خلال ركوبهم حافلة النقل التي تقوم بإيصالهم للمدرسة، وعلى الفور قامت إدارة المدرسة بمعالجة الموضوع وتنبيههم إلى عدم الاستماع أو ترديد مثل هذه الأغاني.

وقامت وزارة التربية بتوجيه عقوبة الإنذار لكل من مديرة المدرسة والمعلمة المناوبة بسبب الإهمال وعدم المتابعة.

وتمت مخاطبة وزارة الداخلية لمتابعة ومراقبة وسائل النقل التي تقل الأطفال وتنبيههم لعدم وضع أغاني هابطة كونها تشكل جزءاً من المنهاج الخفي الذي يؤثر بشكل سلبي على تشكيل منظومة القيم الوطنية والاجتماعية للأطفال.

كما تم مخاطبة منظمة اتحاد شبيبة الثورة ومنظمة طلائع البعث للعمل من خلال الأنشطة اللاصفية على الترويج لأغاني محببة وجذابة للأطفال تحمل في طياتها قيماً تربوية وأخلاقية ووطنية، وتسهم مع المنهاج المدرسي في تعلّم الطفل وبشكل أخلاقي وتربوي.

وتنبه الوزارة الأهالي الكرام لضرورة المساهمة في توعية أبنائهم لخطورة مثل هذه الأغاني والعمل على تنمية الذائقة الفنية لديهم بما يرفع من المستوى القيمي والأخلاقي لديهم.

لمتابعة المزيد من الأخبار انضموا إلى قناتنا على التلغرامhttps://t.me/hashtagsy

تصنيفات

تابعونا على فيسبوك