الرئيسية » البطريرك الراعي تؤرقه “السيادة”: صهاريج المازوت الداخلة تحت سلطة حزب الله والجيش السوري” انتقاص لسيادتنا
أخبار لبنان

البطريرك الراعي تؤرقه “السيادة”: صهاريج المازوت الداخلة تحت سلطة حزب الله والجيش السوري” انتقاص لسيادتنا

البطريرك
قال البطريرك الماروني في لبنان بشارة الراعي، إن “دخول صهاريح المازوت تحت سلطة الجيش السوري وحزب الله يعتبر انتقاصا من السيادة اللبنانية”.
وفي تصريح بعد لقائه رئيس الجمهورية ميشال عون في قصر بعبدا، هنأ الراعي اللبنانيين بالحكومة الجديدة “لأنها تفتح طاقة الأمل لأننا كنا نعاني من غياب وجود حكومة”، مشيرا إلى أنه تحدث مع رئيس الجمهورية في كافة القضايا المعيشية والاقتصادية والتربوية وملف المحروقات.
وطالب البطريرك الماروني السياسيين في لبنان، بعدم التدخل في شؤون الحكومة الجديدة.
واعتبر الراعي أن الأمل كبير طالما هناك حكومة وأشخاص ممتازون فيها لا خوف من أن ينطلق لبنان إلى الأمام وأن تعود الحياة كما كانت”، متمنيا على السياسيين عدم التدخل في شؤون الحكومة و”على رجال الدين عدم التدخل في الدولة ولا في التعيينات”.
وأكد أن “”فصل السلطات أساسي كما أن فصل الدين عن الدولة أمر هام جدا”، مضيفا: “نحلم بأن نصل إلى دولة تفرض هيبتها وتفرض الأمن وتحمي المواطنين”.
وعن محادثاته مع الرئيس اللبناني ميشال عون قال الراعي: “تحدثت مع رئيس الجمهورية في الأمور المعيشية للمواطنين وتبادلنا الهموم، ولكن طالما لدينا حكومة بأشخاص ممتازين فلا خوف على لبنان”.
وفيما أكد الراعي أن “الحكومة تعطي بصيص أمل للبنانيين في ظل المعاناة”، فقد دعا وسائل الإعلام إلى نشر الإيجابية وعدم التركيز فقط على السلبيات، حسب تعبيره.
يشار إلى أن لبنان قد شهد في الـ10 من أيلول/سبتمبر الجاري، ميلاد حكومة جديدة، برئاسة نجيب ميقاتي، وذلك بعد ما يزيد عن عام في ظل حكومة تصريف أعمال يرأسها حسان دياب عقب تقديم استقالتها بسبب انفجار مرفأ بيروت.
ويعيش لبنان أزمات اقتصادية كبيرة في مختلف قطاعاته، على وقع انهيار غير مسبوق لعملته المحلية، تسبب في شح المواد الأساسية، من وقود وكهرباء وغيرها.
لمتابعة المزيد من الأخبار انضموا إلى قناتنا على التلغرام https://t.me/hashtagsy

About the author

zeina saqer

Add Comment

Click here to post a comment

تصنيفات