الرئيسية » “فيسبوك” تبطئ طرح منتجاتها الجديدة بعد الأضرار التي لحقت بها
تكنولوجيا

“فيسبوك” تبطئ طرح منتجاتها الجديدة بعد الأضرار التي لحقت بها

فيسبوك
أفادت صحيفة “وول ستريت جورنال”، أن شركة “فيسبوك” الأمريكية أبطأت طرح المنتجات الجديدة على خلفية تقارير حول وجود أضرار بسبب منصاتها للتواصل الاجتماعي.
وقالت الصحيفة نقلا عن مصادر مطلعة، إن “إدارة شركة فيسبوك أبطأت خلال الأيام الأخيرة إصدار المنتجات الجديدة على خلفية التقارير الإعلامية وجلسات الاستماع في الكونغرس الأمريكي التي تتعلق بوثائق داخلية متعددة تسلط الضوء على أضرار ناجمة عن الخدمات التابعة لفيسبُوك”.
وأضافت أن “المسؤولين التنفيذيين في الشركة علقوا كذلك بعض الأعمال الخاصة بالمنتجات الموجودة حاليا في ظل استمرار مراجعات السمعة، التي تشمل أكثر من 10 أشخاص، لاكتشاف نقاط فيسبوك التي يمكن أن تتعرض للانتقادات ولضمان عدم تأثير المنتجات سلبا على الأطفال”.
والجدير ذكره، أن الشركة تواجه الآن فضيحة واسعة اندلعت إثر اتهامها من قبل الموظفة السابقة في “فيسبوك”، فرانسيس هاوغن، بالضلوع في تأجيج العنف في دول مختلفة وتجاهل الدراسات عن مواد مضرة بالأطفال في منصاتها للتواصل الاجتماعي، بعد أن أدلت بشهادتها في الكونغرس، وسربت مجموعة من البحوث الداخلية إلى السلطات وإلى صحيفة “وول ستريت جورنال” تحذر من أن فيسبوك قد يكون مضرا بالصحة العقلية للأطفال والمراهقين.
وجاءت الاتهامات بعد أن واجهت منصات “فيسبوك” و”ميسينجر” و”واتس آب” و”إنستغرام” للتواصل الاجتماعي، مساء الاثنين، عطلا يعتبر الأكبر في تاريخ الشركة أسفر عن تعليق عملها على نطاق عالمي استمر لحوالي 7 ساعات.

 

لمتابعة المزيد من الأخبار انضموا إلى قناتنا على التلغرام https://t.me/hashtagsy

تصنيفات

تابعونا على فيسبوك