الرئيسية » “بدقيقة بس”: لجنة وزارية تقرر مستقبل مئات الطلاب بدقيقة واحدة!
سوريا

“بدقيقة بس”: لجنة وزارية تقرر مستقبل مئات الطلاب بدقيقة واحدة!

اتهم طلاب ممن تقدموا لمقابلة القبول في معهد التربية الموسيقية بحمص، اللجنة الوزارية الفاحصة بإلحاق الظلم بهم بسبب حصر مدة الامتحان بدقيقة واحدة لم تكن كافية للإجابة عن الأسئلة أو التعبير عن مواهبهم بالعزف على الآلات الموسيقية أو الغناء.

وأكد المشتكون أن مدة المقابلة مع اللجنة لم تتجاوز دقيقة واحدة فقط، وأنهم لم يخطئوا خلال فحص المقابلة على الرغم من أن دقيقة واحدة لا تكفي للامتحان بالعزف على آلة موسيقية أو الصوت وهي لا تكفي بالتأكيد لتقييم الطالب خلالها، وبالتالي لم يحصلوا على حقهم بالوقت والنجاح، بحسب صحيفة “الوطن” .

وقال المشتكون إن المقابلة من المفترض أن تعتمد على آلية محددة بامتحان الصوت والعزف على آلة موسيقية والإيقاع والنوطة وعلى كل طالب أن يمتحن بها، وهذا ما يتطلب ما بين 5 إلى 10 دقائق لكل طالب حتى يقدم كل ما لديه، ليتم حينها إصدار نتيجته إذا ما كان ناجحاً أو راسباً.

لكن ما حدث خلال فحص المقابلة أنها لم تكن سوى ليومين فقط وامتحن فيها نحو 800 طالب، واصفين اللجنة الفاحصة بالمزاجية والكيفية وأنها لم تعط وقتاً كافٍياً للطالب “دقيقة كحد أقصى”، علاوة على أنها قامت بإخراج العديد من الطلاب من دون امتحانهم بمجرد دخولهم إليها، وفقاً للطلاب.

وتحدث بعض المشتكين عن تقديم طلبات اعتراض رسمية إلى مديرية التربية في حمص من دون أن يحصلوا على أي نتيجة حتى الآن، وأن البعض الآخر منهم لم يتمكنوا من تقديم طلبات الاعتراض لكون المهلة المحددة لتقديم الاعتراضات انتهت والتي لم يسمعوا بها في الأساس.

وطالب المشتكون وزير التربية بإعادة تشكيل لجنة جديدة وإعادة امتحانهم وإنصافهم من الظلم الذي لحق بهم، وخاصة أنه لم يتبق لديهم أي فرصة بأي معهد أو مفاضلة جامعية لكونهم كانوا متأملين في النجاح.

تصنيفات

تابعونا على فيسبوك