الرئيسية » للمرة الثانية.. شركة عالمية لألعاب الفيديو تسيء وتعتذر للمسلمين: “آسفين ما بقا نعيدها”
منوعات عامة

للمرة الثانية.. شركة عالمية لألعاب الفيديو تسيء وتعتذر للمسلمين: “آسفين ما بقا نعيدها”

اضطرت شركة “أكتيفجن” الأمريكية المتخصصة بألعاب الفيديو للاعتذار إلى المسلمين، للمرة الثانية على التوالي، بعد صورة مسيئة في لعبة “كول أوف ديوتي” القتالية، والتي أثارت موجة انتقادات على مواقع التواصل الاجتماعي ودعوات لمقاطعة اللعبة.

اعتذار الشركة الخميس 11 تشرين الثاني 2021، جاء بعد موجة غضب واستياء من قبل بعض مستخدمي اللعبة، الذين وجدوا صورة لورقة تبدو أنها مقتطعة من مصحف على أرضية إحدى خرائط اللعبة الشهيرة، في تحديثها الأخير، الذي صدر الأربعاء 10 تشرين الثاني.

وأشارت الشركة إلى أنها أزالت “المحتوى المسيء” من اللعبة في تحديث جديد لها، وأنها تعمل على تفادي مثل هذه الأخطاء مستقبلاً.

وتعد لعبة “كول أوف ديوتي” من أنجح ألعاب الفيديو في التاريخ، وباعت الشركة أكثر من 400 مليون نسخة منها منذ إصدارها، وهي لعبة قتالية تحاكي واقع المعارك العسكرية في البر والبحر والجو، فضلاً عن نسخ تعتمد على الخيال العلمي، والمعارك المستقبلية.

وأشار مغردون إلى أن هذه الحادثة تكررت من الشركة ذاتها، إذ سبق أن تضمنت نسخة قديمة من اللعبة صدرت في 2016 صورة لمصحف، مما أثار موجة من الغضب.

اللعبة موجودة في النظام الخاص بجهاز الألعاب الإلكترونية الشهير “بلاي ستيشن”، بالإضافة إلى نسخة للهاتف المحمول على أنظمة “أندرويد” و”آي أو إس” المخصص لأجهزة آبل.

تصنيفات

تابعونا على فيسبوك