الرئيسية » حارسة منتخب إيران للسيدات بريئة من “الذكورة”: صوتها أنثوي وتطالب بالمساواة بين الرجال والنساء
رياضة

حارسة منتخب إيران للسيدات بريئة من “الذكورة”: صوتها أنثوي وتطالب بالمساواة بين الرجال والنساء

أثارت لاعبة في المنتخب الإيراني للنساء لكرة القدم حالة من الجدل، بعدما شكك الاتحاد الأردني لكرة القدم بأن تكون أنثى، داعياً الاتحاد الأسيوي للعبة بالتحقق من جنسها، إثر خسارة منتخب الأردن للنساء أمام نظيره الإيراني، وعدم تأهله في بطولة أمم آسيا 2022.

اللاعبة التي يريد الأردن التحقق من جنسها هي “زهرة قدي” البالغة من العمر 32 عاماً، وفي اللغة الفارسية يُكتب اسمها “زهره کودایي”، وهي من محافظة خوزستان، بحسب ما أظهرته مواقع إخبارية إيرانية.

تلعب زهرة في نادي “ذوب آهن أصفهان” وأصبحت حارسة مرمى المنتخب الإيراني للسيدات لكرة القدم خلال التصفيات المؤهلة لبطولة أمم آسيا لعام 2022.

كان التشكيك بالحارسة قد بدأ بعد تداول صور لها على شبكات التواصل الاجتماعي تشكك بأنها أنثى، وفي إحدى الصور التي التقطت خلال احتفال منتخب إيران للنساء بالفوز على نظيره الأردني، كان حجاب اللاعبة قد أزيح قليلاً عن رأسها وظهر شعرها القصير، ما جعل البعض يتحدث عن احتمال ألا تكون أنثى.

موقع “عربي بوست” استقصى عن اللاعبة من خلال البحث عبر المصادر المفتوحة وفي عدد من المواقع الإيرانية، كما قال.

وأكد “عربي بوست” أنه يوجد عدد من الصور السابقة للاعبة على المواقع الإيرانية رفقة لاعبات أخريات التقين بمسؤولين إيرانيين، وتظهر صورة نشرها موقع imna في تشرين الأول 2021، اللاعبة زهرة وهي تضع الحجاب وترتدي ملابس نسائية خلال لقائها بعدد من أعضاء المجلس الإسلامي في أصفهان.

ويضيف: ظهرت زهرة أيضاً في مقاطع فيديو خلال مقابلات سابقة، وتحدثت إلى الكاميرا وبحسب مقطع فيديو لمقابلة لها على يوتيوب بدا صوتها أنثوياً، كما ظهرت في مقابلة أخرى على موقع Aparat الإيراني، الذي يُعد نسخة مشابهة لليوتيوب، فضلاً عن مقابلة أخرى على موقع وكالة iribnews الإيرانية.

وكانت اللاعبة قد أدلت بتصريحات لموقع Khabar Online الإيراني في أكتوبر 2021، ودعت إلى ضرورة المساواة بين الرجال والنساء، وأشارت إلى أنها تتوقع من السلطات في بلادها الاهتمام أكثر بالمنتخب النسائي، وأشارت إلى أنها خلال فترة من حياتها اضطرت للعمل في النجارة.

سُئلت اللاعبة في المقابلة عن تعليقات على شبكات التواصل الاجتماعي حول مظهر لاعبات كرة القدم الإيرانيات، وعما يُقال عن أن النساء يشبهن الرجال، وأجابت بأنها لا تهتم لمثل هذه التعليقات ولا تحب الحديث عنها، منتقدةً أصحاب هذه التعليقات.

من خلال ما هو منشور على شبكات التواصل الاجتماعي حول اللاعبة زهرة، فإن معظم التعليقات أشارت إلى أن ملامحها تشبه الرجال، ولكن لا دليل قاطع حول الآن بصحة التشكيك بجنس اللاعبة.

وخلص التقرير الذي نشره “عربي بوست” إلى أن ملامح هذه اللاعبة قد يكون مردها إلى اضطراب في واحدة من الغدد الموجودة في الجسم، فهنالك حالات لنساء تغلب عليهن الصفات الذكورية وتبدو واضحة في أجسادهن.

تصنيفات

تابعونا على فيسبوك