الرئيسية » نجوم سورية يدعمون أنطوانيت نجيب في محنتها الصحية
أخبار فن

نجوم سورية يدعمون أنطوانيت نجيب في محنتها الصحية

Antoinette Naguib
لا تزال حالة النجمة أنطوانيت نجيب مصدر قلق للمشاهير ومحبيها بعد الأزمة الصحية التي ألمت بها وتسببت في دخولها الى العناية المشددة
في المستشفى، حيث أوضحت ابنتها سماح شويري قبل أيام أن والدتها بوضع مستقر ولكنه ليس جيد بعد تدهور حالتها الصحية.
وأوضحت ابنة النجمة السورية في مداخلة تلفزيونية أن “وضع والدتها مستقر ولكن ليس جيداً”، موضحة أن حالة والدتها تدهورت عقب إصابتها بانصباب في الرئة، نتيجة عمليات غسيل الكلى، ما أسفر عن دخولها العناية المركزة.
من جهته، أكد النجم السوري فراس ابراهيم في منشور على صفحته أنه زار الفنانة السورية القديرة في المستشفى وحرص على الاطمئنان عليها، وكتب على فيسبوك: “الحمدلله نجمتنا الغالية أنطوانيت نجيب بخير.. زرتها منذ ساعات في مستشفى الأسد الجامعي وتبادلت الحديث معها وهي من بادرتني بالسؤال عن صحتي وشغلي ووجهت لي الدعوة لزيارتها في بيتها فور خروجها من المسشفى وأنا قبلت دعوتها بكل سرور.. ربّي يتمم شفاءها، والله يشفي والدتي الغالية أم فراس ويشفي كل المرضى. دمتم بخير”.
بدوره، أكد المخرج تامر إسحاق أن حالة أنطوانيت سيئة جدا، رغم استقرارها، وطلب من الجميع الدعاء لها.
وتداول نشطاء سوريون على مواقع التواصل الاجتماعي فيديو قصيراً للفنانة السورية أنطوانيت نجيب، تصف به قلق الجمهور عليها بأنه محبة تقويها، وتعيش بها.
وبحسب ناشري الفيديو، فإنه تم تصويره قبل ساعات من نقل الفنانة السورية -91 عاماً- إلى العناية الفائقة الجمعة الماضية، بسبب تدهور حالتها الصحية من جراء إصابتها بمضاعفات الغسيل الكلوي.
وفي تصريحات إعلامية سابقة لانطوانيت، قالت: “إنها تدعو الله أن تموت لترتاح من تعبها، لأنها تخضع للغسيل الكلوي مرتين أسبوعياً وهو أمر مرهق جداً»، مشيرة إلى أنها “لا تخشى الموت لأنها لم تقم بشيء خاطئ، مثل الظلم أو خراب البيوت”.

تصنيفات

تابعونا على فيسبوك