الرئيسية » منظمة حقوقية تؤيد نظرية المؤامرة وتحذر من تحويل البشرية لروبوتات وزومبي
منوعات

منظمة حقوقية تؤيد نظرية المؤامرة وتحذر من تحويل البشرية لروبوتات وزومبي

حذرت منظمة العدل والتنمية من التجارب التي تجريها شركات الملياردير الأمريكي أيلون ماسك لزرع شرائح الكترونية في أدمغة البشر عام 2022.

وقالت المنظمة إن “زرع شرائح الكترونية بالبشر سيحول غالبية الناس إلى روبوتات وزومبي فاقدي الارادة يتم التحكم فيهم وفي سلوكياتهم وأفعالهم عبر غرفة تحكم مركزية لأجهزة الكمبيوتر”.

بدوره، لفت المتحدث الرسمي للمنظمة والباحث السياسي زيدان القنائي إلى أن “زرع شرائح الكترونية بأدمغة البشر يعني تحويل البشر إلى كائنات زومبي فاقدي الإرادة أو أموات أحياء كما صورت ذلك أفلام الخيال العلمي وكذا تحويل الإنسان إلى روبوت إلى أن يتم التحكم فيه من خلال أجهزة الكمبيوتر”.

وأضاف أن “إمكانية نجاح تجارب زرع شرائح الكترونية بأدمغة البشر سيؤدي إلى سيطرة الشركات الكبرى على البشرية بشكل كبير وتحويل الإنسان إلى روبوت إلى لا محالة يتم التحكم بكل أفعاله وتوجيهها”.

لمتابعة المزيد من الأخبار انضموا إلى قناتنا على التلغرام https://t.me/hashtags

تصنيفات

تابعونا على فيسبوك