الرئيسية » اعتقال “المسؤول” عن توزيع الكتب المسيئة للنبي في شمالي سورية.. من هو؟
سوريا سياسي

اعتقال “المسؤول” عن توزيع الكتب المسيئة للنبي في شمالي سورية.. من هو؟

للنبي
أفادت أنباء تناقلتها وسائل إعلام معارضة، أنّ السلطات التركية اعتقلت المسؤول عن عملية توزيع كتاب مدرسي تركي للأطفال في مناطق تحتلها تركيا في شمالي سورية، يحوي رسوماً تصويرية للنبي محمد.
وقالت المصادر إنه تم اعتقال الدكتور “عماد الدين محمد الرشيد”، وهو نائب سابق لعميد كلية الشريعة التابعة لجامعة دمشق، ورئيس لأكاديمية “باشاك شهير” في تركيا، كما يشغل منصب الرئيس التنفيذي لمركز الاستشراق للدراسات والأبحاث المسؤول عن طباعة تلك الكتب.
وقال موقع “ستيب” الإخباري المحلي، إنّ عملية الاعتقال قد تمت بعد متابعة من قبل الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، الذي أعرب في الـ 8 من شهر كانون الأول الحالي، عن أسفه لنشر كتاب مدرسي تركي للأطفال في مناطق سوريّة يحوي رسوماً تصويرية للنبي محمد.
وقال أردوغان حينها بأن السلطات التركية فتحت تحقيقاً لكشف المسؤولين عن هذا العمل المشين ، وتوعد أردوغان المسؤولين قائلاً “سنفعل ما يلزم بهذا الشأن”، مشدداً على عدم قبول أعذار، وأكد أن حكومته ستتابع الأمر حتى محاسبة المسؤولين.
الجدير ذكره، أنّه وفي أواخر شهر تشرين الثاني الماضي، أثار كتاب التربية الدينية الصادر عن ما يسمى “مديرية التربية” في منطقة الباب المحتلة في شمال سورية، غضب النشطاء السوريين والأهالي بعد اكتشافهم احتواء الكتب على إساءة للنبي الكريم، عبر تجسيد صور كرتونية لبعض الأحداث المرتبطة بالسيرة النبوية.

تصنيفات

تابعونا على فيسبوك