الإثنين, مايو 16, 2022
spot_imgspot_imgspot_img
More
    الرئيسيةسياسة"قسد" تمشّط محيط سجن "غويران".. ما هو التكتيك الذي استخدمه "داعش" في...

    الاكثر تفعلا

    الأكثر قراءة

    “قسد” تمشّط محيط سجن “غويران”.. ما هو التكتيك الذي استخدمه “داعش” في الهجوم؟

    أعلنت “قوات سوريا الديمقراطية-قسد”، اليوم الجمعة، استمرار عمليات التمشيط في محيط سجن غويران بالحسكة، وذلك بعد أن شهد محاولة اقتحام من قبل عناصر يتبعون لتنظيم “داعش”.

    وقال المركز الإعلامي التابع لـ”قسد”، في بيان، إن “الوحدات الخاصة” ألقت القبض على مسجونينِ حاولا الفرار من السجن خلال الاشتباكات، مشيراً إلى أن “عمليات التمشيط التي بدأتها في محيط السجن ما تزال مستمرة”.

    من جانبها ذكرت وكالة أنباء “هاوار” أن “قوات مكافحة الإرهاب” التابعة لـ”قسد” قتلت اثنين قالت إنهما من “خلايا داعش التي هاجمت سجن غويران” مساء أمس، بعد رصدهم عند مدخل حي الزهور القريب من السجن.

    ووفقاً لمعلومات “الوكالة”، فإن عدداً من عناصر “داعش” ما زالوا في حي الزهور، ويطلقون النار بشكل عشوائي “في محاولة للاستفادة من الوضع وفتح ثغرات للفرار من المنطقة”.

    وأضافت: “تم تسجيل العديد من حالات التهديد لأهالي حي الزهور من قبل عناصر الخلايا الإرهابية والمتعاونين معهم، وكذلك الضغط على الأهالي لإخفاء الإرهابيين في منازلهم”، وفق تعبيرها.

    وكان وقع تفجير واشتباكات، مساء الخميس، في محيط سجن الثانوية الصناعية (غويران) الذي يقبع فيه عناصر من تنظيم “داعش”، في مدينة الحسكة، فيما قالت “قوات سوريا الديمقراطية” في بيان، إن مقاتلي “داعش” هاجموا السجن لتهريب سجناء ينتمون للتنظيم.

    وأضافت في البيان نفسه، أن خلايا نائمة تابعة لتنظيم “داعش” تسللت من الأحياء المجاورة واشتبكت مع قوات الأمن الداخلي “أسايش”.

    وأشارت وسائل إعلام محلية، نقلاً عن مصادر، إلى أن الهجوم “تزامن مع عصيان لعناصر داعش داخل السجن”، مشيرةً إلى “هروب ما لا يقل عن 25 منهم خلال الاشتباكات”. إلّا أن “قسد” نفت تلك المعلومات وأشارت إلى أنها تمكنت من التعامل مع حالة “الاستعصاء”.

    و نقلت صحيفة “الوطن” عن مصادرها أن “قسد” استقدمت إمدادات عسكرية “قوات خاصة” مؤازرة من مدينة الشدادي ومن حقل العمر النفطي بريف دير الزور والمدن الشمالية من المحافظة، وأضافت أنها فرضت طوق حصار على الممرات المؤدية إلى مداخل سجن الثانوية الصناعية من كافة الجهات.

    وبحسب مصادر “قسد” بدأت محاولة اقتحام السجن عندما هاجم مسلحون من “داعش” محيط السجن في حي غويران، وذلك عبر تفجير سيارة مفخخة ودراجة نارية بالقرب من السجن، ثم حاولت الخلايا التسلل إلى السجن من الأحياء المجاورة.

    وأقدم مسلحو “داعش” على مهاجمة مديرية المحروقات “سادكوب” القريب من السجن وفجرت 3 صهاريج في محاولة للاستفادة من دخانها المتصاعد لمنع الطيران من تتبعهم.

    لتصلك أحدث الأخبار يمكنك متابعة قناتنا على التلغرام

    مدونات ذات صلة