الخميس, أغسطس 18, 2022
spot_imgspot_imgspot_img
الرئيسيةأخبارباسل خياط: لا أحب زوجتي لأن ما بيننا أقوى من الحب وسأعتزل...

باسل خياط: لا أحب زوجتي لأن ما بيننا أقوى من الحب وسأعتزل التمثيل مبكراً

كشف الفنان باسل خياط أنه لم يتمكن من السير على قدميه لفترة طويلة في طفولته بسبب الروماتيزم مضيفاً أن طفولته كانت مُتقلبة ولم يعشها كما ينبغي لطفل، وكانت علاقة والده ووالدته غير جيدة، وهو ما جعل طفولته تعيسة.
وأضاف خياط خلال لقاء على منصة “يوتيوب” أن طفولته لم يعشها كما يجب أن يعيشها الطفل الطبيعي، وكبر قبل الأوان، حيث كان يبيع الحلوى في الشارع في المدرسة الابتدائية، لأنه كان يسكن في حي شعبي، وكل الأطفال يعملون أثناء الإجازة المدرسية.
وتابع: “:كنت مُتحسراً على نفسي وطفولتي لأني لم أتمكن من السير على قدمي لمدة شهرين كاملين بسبب الروماتيزم، وعدم قدرتي على مُشاركة الأطفال اللعب كان يُحسرني أكثر”.
وأردف قائلاً:” طفولتي تُعطيني القوة لمُواصلة حياتي، وحفزتني على ألا أكرر المعاناة التي عشتها مع أولادي، وسأحرص على أن يعيشوا كل تفاصيل طفولتهم، وأشعر الآن بأنني أمتلك خبرة كبيرة جداً بالحياة بعد ما مررت به”.
وكشف خياط أن علاقته بزوجته أقوى من الحب لأن الحب له وقت ومحكوم بظروف اخترعها البشر، مضيفاً “أنا لا أؤمن بالحب.. أؤمن بشيء أقوى من الحب، فالعلاقات لا يمكن حصرها في كلمة حب، سبق وقلت أن ما بحب ناهد زوجتي لكن ما بيننا أقوى من الحب.. ما بيننا شيء أقوى من الحب.. شيء وجودي، لأن الحب شيء له عمر ومحكوم بظروف كتير الحب شغلة اخترعها البشر”.
كما ألمح خياط إلى امكانية اعتزاله التمثيل مبكراً، ولفت إلى تعرضه إلى حالة من الاكتئاب بسبب الأزمة في سورية، وقال “اكتئبت عامين وقررت الذهاب إلى فرنسا والابتعاد عن كل شيء ووقتها عانيت من نقصان في الوزن وكان مظهري ليس جيدا ولا أعرف من أكون، وكان الحل الوحيد للتغلب على الاكتئاب هو مهنتي لكي أحافظ على عائلتي بأكملها ولكني ابتعدت عنها وبدأت أشعر أن الكاميرا وكأنها سلاح مسلط علي وأصبح لدي حساسية من وجودها”.

مدونات ذات صلة
- Advertisment -spot_img

الأكثر قراءة