السبت, أكتوبر 1, 2022
spot_imgspot_imgspot_img
الرئيسيةأخبارسوريا"قسد" والقوات الأمريكية تحضّران لحملة انتقامية ضد القبائل الثائرة ضدهما

“قسد” والقوات الأمريكية تحضّران لحملة انتقامية ضد القبائل الثائرة ضدهما

يخشى وجهاء القبائل العربية وسكان محافظة دير الزور شمال شرقي سوريا من إجراءات انتقامية، قد تقدم عليها قوات سوريا الديمقراطية بدعم من قوات التحالف الأمريكي، وذلك بعد المظاهرات التي خرجت في المنطقة تنديدا بممارسات “قسد” والأمريكيين بحق السكان.

وذكرت وكالة “سبوتنيك” أنه تم حرق عدد من الحواجز العسكرية التابعة لـ”قسد” وسط مخاوف شعبية من شن حملات انتقامية.

وأفادت مصادر محلية في ريف دير الزور بأن مجموعة من وجهاء ريف محافظة ديرالزور خصوصا قبيلة “العكيدات” العربية توجهوا إلى مقر المدعو أحمد الخبيل الملقب “أبو خولة” الذي يشغل منصب قائد ما يسمى “مجلس دير الزور العسكري” التابع لقوات “قسد” المدعوم من الجيش الأمريكي للتفاوض معه لإنهاء حالة التوتر.

وأضافت المصادر أن “التوجه للتفاوض مع قائد “مجلس دير الزور العسكري” يأتي في ظل الاستنفار الكبير لمسلحي “قسد” مدعومين بقوات “التحالف الأمريكي” مع تحليق مكثف لطيرانه الحربي في ريفي دير الزور الشرقي والشمالي والتجهيز لعملية مداهمة كبيرة تستهدف قرى خط الخابور شمالي شرقي ديرالزور (البصيرة – الصبحة – برشم- حريزة – الحجنة) خصوصا بعد ارتفاع عدد قتلى مسلحي تنظيم “قسد” إلى أربعة.

وكشفت المصادر أن “المفاوضات لم تثمر عن أي أشياء إيجابية مع معلومات عن خروج رتل عسكري كبير لمسلحي “قسد” وقوات “التحالف الدولي” من قاعدة الجيش الأمريكي في حقل العمر النفطي توجه نحو قرى خط الخابور”.

وكان أحد مسلحي “قسد” توفي أمس السبت متأثرا بإصابته إثر اشتباكات مع الأهالي في قرية برشم شمال شرقي ديرالزور .

http://لتصلك أحدث الأخبار يمكنك متابعة قناتنا على التلغرام

مدونات ذات صلة
- Advertisment -spot_img

الأكثر قراءة