الإثنين, نوفمبر 28, 2022
spot_imgspot_imgspot_img
الرئيسيةأخبارواشنطن ترد على كيسنجر: كييف من يقرر نهاية هذه الحرب

واشنطن ترد على كيسنجر: كييف من يقرر نهاية هذه الحرب

ردت الخارجية الأمريكية على تصريحات هنري كيسنجر معربة عن اعتقادها بأن كييف هي من يجب أن تحدد إنهاء الأعمال العدائية في أوكرانيا، وذلك ردا على دعوة كيسنجر لضمان وضع أوكرانيا المحايد وتقديم كييف تنازلات.

وقال رئيس الخدمة الصحفية بوزارة الخارجية نيد برايس، يوم الثلاثاء في إحاطة دورية للصحفيين: “تعليقنا على هذه المسألة هو أنه ليس للولايات المتحدة أن تقرر كيف ومتى يجب أن تنتهي هذه الحرب. الأمر متروك للحكومة الأوكرانية، التي تمثل الشعب الأوكراني، لتقرر كيف ومتى يجب أن تنتهي هذه الحرب”.

وتابع برايس: “مهمتنا هي دعم الشركاء الأوكرانيين، للتأكد من أن موقفهم على طاولة المفاوضات قوي بقدر الإمكان”. وفي الوقت نفسه، أشار إلى أن الولايات المتحدة اعتمدت مؤخرا قانونا بشأن تخصيص أكثر من 40 مليار دولار لمواصلة تقديم المساعدة لأوكرانيا. لذلك، يمكن لواشنطن الآن توسيع المساعدات العسكرية والاقتصادية والإنسانية لكييف، حسبما ذكر الدبلوماسي.

وشدد برايس في الوقت نفسه على أن الولايات المتحدة ستواصل تشديد نظام العقوبات ضد روسيا إذا واصلت عمليتها العسكرية الخاصة في أوكرانيا.

وفي حديثه يوم الاثنين أمام المشاركين في المنتدى الاقتصادي العالمي في دافوس، أعرب كيسنجر عن رأي مفاده أن تأمين وضع محايد لأوكرانيا وتحويلها إلى نوع من الجسر بين روسيا وأوروبا هو الهدف الرئيسي في الوضع الحالي. بالإضافة إلى ذلك، تحدث لصالح تقديم أوكرانيا تنازلات إقليمية لروسيا. وشغل كيسنجر منصب وزير خارجية الولايات المتحدة في الفترة 1973-1977، وفي 1969-1975، وكان مساعد رئيس الولايات المتحدة للأمن القومي.

http://لتصلك أحدث الأخبار يمكنك متابعة قناتنا على التلغرام

مدونات ذات صلة
- Advertisment -spot_img

الأكثر قراءة