الخميس, ديسمبر 1, 2022
spot_imgspot_imgspot_img
الرئيسيةاقتصادصربيا تضمن " شتاء آمن" لثلاث سنوات: شحنات الغاز الروسي ستقوم بالمهمة

صربيا تضمن ” شتاء آمن” لثلاث سنوات: شحنات الغاز الروسي ستقوم بالمهمة

قال الرئيس الصربي، بعد مكالمة مع الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين: “سيكون لدينا شتاء آمن عندما يتعلق الأمر بإمدادات الغاز”، مضيفًا أن بلاده ستدفع “عُشر” السعر الذي دفعته الدول الأوروبية الأخرى.

أفضل صفقة على الإطلاق

مدّدت صربيا اتفاقية الحصول على شحنات غاز روسي بأسعار مخفضة لثلاث سنوات، وصفها الرئيس ألكسندر فوتشيتش بأنها “أفضل صفقة على الإطلاق في أوروبا”.

ويعني الاتفاق الجديد، المبرم مطلع الأسبوع الجاري، التأكيد على اعتماد صربيا الكامل على روسيا، خصوصاً أن موسكو تمتلك الحصة الأكبر في شركة النفط والغاز الوطنية الصربية.

وبقيت صربيا، المرشحة للانضمام إلى الاتحاد الأوروبي، مقربة من الكرملين منذ اشتداد الأزمة الروسية الأوكرانية، وقد أدانت روسيا في الأمم المتحدة، لكنها رفضت الانضمام إلى العقوبات الأوروبية ضد موسكو.

وأثار الاتفاق حفيظة بروكسل ووبخت بلغراد في الوقت الذي تسعى فيه إلى تشديد العقوبات ضد موسكو.

الرقعة المحرومة من غاز روسيا

وافق المجلس الأوروبي، الثلاثاء الماضي، على أن تشمل الحزمة السادسة حظر استيراد النفط الخام، والمنتجات البترولية الروسية مع استثناء مؤقت للنفط الوارد عبر الأنابيب، داعيًا إلى سرعة اعتمادها وتنفيذها.

وقطعت روسيا إمدادات الغاز الطبيعي عن فنلندا وبلغاريا وبولندا وهولندا، وتتسع الرقعة الأوروبية المحرومة من الغاز، مع رفض العديد من كيانات وحكومات القارة العجوز تنفيذ قرار روسيا الدفع مقابل الغاز بالروبل.

وترى بلغراد في الانضمام إلى الاتحاد الأوروبي أولوية، حسبما تعلن، لكن يُنظر إليها على أنها ابتعدت باستمرار خلال الأزمة الروسية الأوكرانية عن السياسات الأوروبية المتعارضة مع المصالح الروسية.

أوروبا أم روسيا؟!

“يبدو الأمر كما لو أنهم أمضوا العقد الماضي في إعداد المجتمع الصربي ليس للانضمام إلى الاتحاد الأوروبي، ولكن للتحالف مع موسكو”، حسبما نقلت وكالة فرانس برس عن عضو مجموعة البلقان في مجموعة السياسة الاستشارية الأوروبية (BiEPAG)، سيرجان سفيجيتش.

وبحسب استطلاع للرأي أُجري مؤخرًا، قال 40% من الصرب إنهم سيكونون سعداء إذا تخلت بلادهم عن محاولة الانضمام إلى الاتحاد الأوروبي وشكلت تحالفًا مع روسيا بدلًا من ذلك،

المبدأ.. مبدأ

رفضت بلغراد وصف الغاز الروسي الرخيص بـ”مكافأة” الكرملين لعدم الاستجابة لدعوات فرض عقوبات، وقالت رئيسة الوزراء الصربية، آنا برنابيتش لوسائل إعلام محلية: “كل من يتهموننا بعدم فرض عقوبات على روسيا بسبب صفقة غاز يجب أن يخجلوا من أنفسهم.. نحن لا نفرض عقوبات على روسيا من حيث المبدأ”.

ويرى رئيس صربيا في موقف روسيا الرافض للسماح بالاعتراف الدولي بإقليم كوسوفو الانفصالي الصربي من الأهمية الدبلوماسية بمكان.

وقال وزير الخارجية الروسي لوسائل إعلام صربية إن بلاده “متأكدة من أن الصرب سيواصلون اتخاذ القرار الذكي في هذا الوضع”.

http://لتصلك أحدث الأخبار يمكنك متابعة قناتنا على التلغرام

مدونات ذات صلة
- Advertisment -spot_img

الأكثر قراءة