الإثنين, نوفمبر 28, 2022
spot_imgspot_imgspot_img
الرئيسيةأخباررغم النفي الحكومي.. شركة طيران خاصة تحدد موعداً لعودة مطار دمشق الدولي...

رغم النفي الحكومي.. شركة طيران خاصة تحدد موعداً لعودة مطار دمشق الدولي إلى العمل

هاشتاغ_ خاص

بانتظار إعلان الانتهاء من أعمال الترميم والإصلاح الخاصة بمطار دمشق، بعد الغارة الإسرائيلية الجمعة الماضية، كثرت الإعلانات التي تتحدث عن بداية عودة المطار للعمل، مقابل نفي رسمي.
الطيران الخاص يتصدر الإعلانات
أكدت مصادر خاصة في شركة طيران “أجنحة الشام” الخاصة لـ”هاشتاغ” بدء عودة إقلاع طائراتها من مطار دمشق الدولي في22 من الشهر الحالي.
وأشارت المصادر إلى جهوزية الشركة لاستقبال الزبائن الراغبين بحجز رحلاتهم بعد هذا التاريخ.
وحسب المصادر فقد بدأ فعلياً تنظيم الحجوزات الخاصة بذلك. ومن خلال الإعلان الرسمي الموجود على صفحتها، سيتم الحجز على رحلة من دمشق إلى الشارقة، ومنها إلى دمشق.
وقالت المصادر، إن “المهبط الخاص بطيران الشركة سيكون جاهزاً للعمل” وذلك في الفترة التي أعلنت فيها عن بدء الرحلات “22_ 6”.

الطيران السوري و”الصمت”

في حين ورغم محاولات عدة للتأكد من عودة رحلات السورية للطيران للعمل، خلال الفترة المعلنة من قبل شركة الطيران الخاصة، لم نستطع الوصول إلى معلومة رسمية من قبل الشركة السورية للطيران.
لكن، مصادر خاصة في مطار دمشق الدولي، أكدت لـ”هاشتاغ” عدم صحة تلك المعلومات الواردة من قبل شركة الطيران الخاصة.
وأشارت المصادر إلى “عدم وجود مهبط خاص بشركة ما دون سواها، وأن عودة المطار للعمل ستكون لشركات الطيران الحكومية والخاصة كلها دون تمييز”.
وحسب قول المصادر، فإن الإعلان الرسمي عن عودة العمل في مطار دمشق الدولي، سيتم من قبل وزارة النقل السورية وحدها، وذلك خلال اليومين القادمين.

الإعلان “للخاص”!

بعد العدوان الإسرائيلي الأخير على مطار دمشق الدولي صباح الجمعة الماضية 10 من حزيران/ يونيو، كان لافتاً إعلان شركة طيران “أجنحة الشام” عن توقف الرحلات من مطار دمشق الدولي، وتحويلها إلى حلب، وذلك قبل إعلان مطار دمشق الدولي او السورية للطيران الحكومية ذلك.
كما كان لافتاً إعلان العودة للعمل في المطار من قبل تلك الشركة، قبل الإعلان الرسمي “الذي تمّ نفيه لاحقاً”.

بيان وزارة النقل

وبعد الضجة التي أثارتها تلك الإعلانات، أصدرت وزارة النقل السورية بياناً أكدت فيه أن أعمال الترميم والإصلاح القائمة لعمل الورشات الفنية متواصلة على مدار الساعة لإعادة تأهيل الأجزاء المتضررة من مطار دمشق الدولي التي نجمت عن العدوان الإسرائيلي.
وأكد وزير النقل السوري المهندس زهير خزيّم متابعة البرنامج الزمني المخطط والاستثمار الأمثل لعامل الزمن المقترن بمعايير الجودة الفنية للأعمال.
واطلع الوزير خزيم على منظومات عمل الإطفاء والدفاع المدني التابعة والموجودة في المطار وجاهزيتها ومستلزماتها.
وأكدت مصادر في وزارة النقل لوسائل إعلام محلية أن الوزارة لم تعلن عن أي موعد محدد لعودة العمل في مطار دمشق الدولي.
وأشارت إلى أنه عندما تستكمل جميع إجراءات الصيانة ويصبح المطار جاهزاً لإقلاع واستقبال الطائرات سيتم الإعلان عن ذلك من خلال وسائل الإعلام الرسمية.

“استغلال” شركات سياحية

في هذا الوقت تواصل “هاشتاغ” مع أكثر من شركة للسياحة والسفر للسؤال عن عملها.
وحسب قول تلك الشركات، فقد أبدت كل من السورية للطيران، وأجنحة الشام، كل ما يلزم من تسهيلات لتحويل الحجوزات من مطار دمشق الدولي إلى مطار حلب.
كما أنها التزمت بدفع المبالغ المستحقة كلها للمسافرين الذين اعلنوا إلغاء حجوزاتهم، حسب قولها.
لكن حسب شكاوى عدة وصلت إلى “هاشتاغ” فقد عملت بعض شركات السياحة والسفر على استغلال أزمة تضرر المطار.
وبدأت تلك الشركات تطلب أسعار إضافية على ثمن التذاكر من أجل تنظيم حجوزات أقرب للراغبين في السفر وحسب المواعيد التي يطلبونها.

مدونات ذات صلة
- Advertisment -spot_img

الأكثر قراءة