الثلاثاء, سبتمبر 27, 2022
spot_imgspot_imgspot_img
الرئيسيةأخباربعد ضغط المراجع الدينية.. الداخلية اللبنانية توجه بمنع أي تجمعات تروج للشذوذ...

بعد ضغط المراجع الدينية.. الداخلية اللبنانية توجه بمنع أي تجمعات تروج للشذوذ الجنسي

وجهت وزارة الداخلية والبلديات في حكومة تصريف الأعمال اللبنانية، بمنع أي تجمعات تهدف الى الترويج للشذوذ الجنسي في البلاد، بعد دعوات لأنشطة خاصة بما يعرف بـ “مجتمع الميم”.

كتاب مزدوج

ووجه وزير الداخلية اللبناني بسام مولوي، كتاباً بذلك الخصوص إلى كل من المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي، والمديرية العامة للأمن العام، وفقاً للوكالة الوطنية للإعلام.

دعوات ينية

وأكدت مصادر إعلامية أن هذا التوجيه يأتي بعد تلقي الوزارة اتصالات من المراجع الدينية، الرافضة لانتشار هذه الظاهرة في البلاد.

نص الكتاب

ويقول مولوي في الكتاب: “يطلب إليكم فوراً اتخاذ التدابير اللازمة، لمنع إقامة أي احتفال أو لقاء أو تجمع يهدف إلى الترويج لمجتمع الميم“.
وأشار مولوي في كتابه، إلى أن ذلك يأتي بعد انتشار دعوات على مواقع التواصل الاجتماعي، لإقامة حفلات وأمسيات للترويج للشذوذ الجنسي في لبنان.
وأيضاً بعد تلقي الوزارة اتصالات من المراجع الدينية الرافضة لانتشار هذه الظاهرة.
واعتبر وزير الداخلية اللبناني أنه لا يمكن التذرع بالحرية الشخصية للتعبير عن هذه النشاطات وإساءة استخدامها.
كما أضاف إن هذا الأمر مخالف للعادات والتقاليد في المجتمع ويتناقض مع مبادئ الأديان السماوية.
وتداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي خلال الأيام الماضية، دعوات للمشاركة في أنشطة عدة بينها عرض مسرحي.
ويعتبر أكثر تساهلاً مع المثليين مقارنة بدول عربية أخرى.
وبالرغم من ذلك ألغيت مراراً خلال السنوات الماضية أنشطة شبيهة، بينها لـ “غاي برايد” أو “فخر المثليين”.
مدونات ذات صلة
- Advertisment -spot_img

الأكثر قراءة