الجمعة, أغسطس 19, 2022
spot_imgspot_imgspot_img
الرئيسيةأخبارالإماراتزيارة مرتقبة لبن زايد إلى باريس.. ملفات مصيرية على طاولة المباحثات

زيارة مرتقبة لبن زايد إلى باريس.. ملفات مصيرية على طاولة المباحثات

كشفت مصادر إعلامية عن زيارة مرتقبة لرئيس الإمارات الشيخ محمد بن زايد آل نهيان إلى باريس، للقاء نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون، ومناقشة بدائل الطاقة الروسية.

توقيت الزيارة

وأوضحت المصادر أن ماكرون سيستضيف رئيس الإمارات الغنية بموارد النفط الأسبوع المقبل، في الوقت الذي تبحث فيه أوروبا عن بدائل للطاقة الروسية، وفقاً لوكالة “بلومبرغ”.

وأكدت الوكالة أن بن زايد سيزور باريس في 18 تموز/يوليو الجاري، حيث تأتي الزيارة عقب جولة الرئيس الأمريكي جو بايدن للشرق الأوسط لمناقشة زيادة إمدادات الطاقة.

الاستثمارات الإماراتية

وأشارت الوكالة إلى أن ماكرون والشيخ محمد بن زايد سيناقشان الاستثمارات الإماراتية المحتملة في فرنسا، والعلاقات الأمنية بين البلدين.

صفقة الطائرات الفرنسية

وفي سياقٍ آخر، كشفت الوكالة أن الإمارات اشترت 80 طائرة مقاتلة من فرنسا، في إطار صفقة بقيمة 17 مليار يورو تم توقيعها خلال زيارة ماكرون لدبي، نهاية العام الفائت.

مباحثات مستمرة

وتتحدث فرنسا مع الإمارات بشأن زيادة إمدادات النفط والديزل منذ تعهد الاتحاد الأوروبي بخفض اعتماده على روسيا، أكبر مصدر لواردات الطاقة.

كما تستمر تلك المحادثات منذ فرض الاتحاد الأوروبي ست حزم من العقوبات على موسكو، في أعقاب الحرب الأوكرانية.

تأثير العملية الروسية

ومنذ بداية العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا يوم 24 شباط/فبراير الماضي، فرضت الدول الغربية عقوبات اقتصادية ومالية مشددة على روسيا.

وأفضت تلك العقوبات إلى حدوث نقص في إمدادات الطاقة الخاصة بالدول الأوروبية، مما دفع العديد منها إلى البحث عن مصادر بديلة.

http://لتصلك أحدث الأخبار يمكنك متابعة قناتنا على التلغرام

مدونات ذات صلة
- Advertisment -spot_img

الأكثر قراءة