الجمعة, أغسطس 12, 2022
spot_imgspot_imgspot_img
الرئيسيةأخبارالإماراتمحمد بن زايد: لا تهاون في مبدأ سيادة وأمن الإمارات.. وتنويع الاقتصاد...

محمد بن زايد: لا تهاون في مبدأ سيادة وأمن الإمارات.. وتنويع الاقتصاد ضرورة استراتيجية

أكد الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، رئيس دولة الإمارات أن سيادة بلاده وأمنها مبدأ أساسي لا يمكن التنازل عنه أو التهاون فيه.

وأعلن الشيخ محمد بن زايد في كلمة له نقلتها وكالة أنباء الإمارات ووسائل الإعلام المحلية، مد يد الصداقة إلى كل دول المنطقة والعالم “التي تشاركنا قيم التعايش والاحترام المتبادل لتحقيق التقدم والازدهار للجميع.”

سمعة طيبة إقليميا ودوليا

وقال الشيخ محمد بن زايد إن “دولة الإمارات عززت منذ قيامها علاقاتها مع دول العالم على أسس راسخة من حسن التعامل والمصداقية والتعاون البنّاء؛ الأمر الذي أكسبها سمعة طيبة إقليميا ودوليا بجهود شبابها وشاباتها الذين نفتخر فيهم داخل الدولة وخارجها”.

وأضاف رئيس دولة الإمارات: ”سنعمل على تعزيز دورنا ضمن الدول الرائدة عالميا في تقديم المساعدات التنموية والإنسانية والعمل الخيري والاستمرار في مد يد العون إلى المجتمعات في جميع أنحاء العالم دون النظر إلى دين أو عرق أو لون“.

داعمة للسلام

وشدد الشيخ محمد بن زايد على أن الإمارات ستبقى “داعمة للسلام والاستقرار في منطقتنا والعالم، وعوناً للشقيق والصديق، وداعية إلى الحكمة والتعاون من أجل خير البشرية وتقدمها”.

مضيفا: “سنستمر في نهجنا الراسخ في تعزيز جسور الشراكة والحوار والعلاقات الفاعلة والمتوازنة القائمة على الثقة والمصداقية والاحترام المتبادل مع دول العالم لتحقيق الاستقرار والازدهار للجميع”.

تنويع الاقتصاد

واعتبر الشيخ محمد بن زايد في كلمته، أن تنويع الاقتصاد ضرورة إستراتيجية ضمن الخطط التنموية، مشيرا إلى أنه “من الضروري تسريع جهود التنمية الاقتصادية لبناء اقتصاد نشيط ورائد عالميا”.

ووعد بالاستمرار في تعزيز القدرة التنافسية الاقتصادية لدولة الإمارات، وتحقيق أفضل المؤشرات العالمية في هذا المجال.

200 جنسية

وقال إن دولة الإمارات تمتلك ”ثروة متميزة من القوى العاملة الفتية والشابة.. وتشاركنا أكثر من 200 جنسية بفاعلية ونشاط في نمو اقتصادنا وتطوره“.

وأضاف رئيس دولة الإمارات: “أولوياتنا تشمل كذلك تنمية قدراتنا في مجال العلوم والتكنولوجيا وتطويرها لتحقيق فوائد لجميع قطاعات الاقتصاد والمجتمع.”

دور محوري للقطاع الخاص

ولفت بن زايد إلى أن دور القطاع الخاص محوري ويجب تنشيطه وزيادة مساهمته في تنمية الاقتصاد.

كما أكد الشيخ محمد بن زايد الاستمرار في “ترسيخ مكانة الدولة مزوداً موثوقاً للطاقة، وداعماً لأمن الطاقة العالمي؛ كونه العمود الفقري لتمكين النمو والتطور الاقتصادي العالمي“.

 

http://لتصلك أحدث الأخبار يمكنك متابعة قناتنا على التلغرام

مدونات ذات صلة
- Advertisment -spot_img

الأكثر قراءة