الجمعة, أغسطس 19, 2022
spot_imgspot_imgspot_img
الرئيسيةسياسةبيلوسي تنفّذ "المحظور" وتحط في تايوان.. التوتر يتصاعد بين بكين وواشطنن

بيلوسي تنفّذ “المحظور” وتحط في تايوان.. التوتر يتصاعد بين بكين وواشطنن

وصلت رئيسة مجلس النواب الأميركي نانسي بيلوسي إلى تايوان عبر طائرتها الخاصة، اليوم الثلاثاء، ضاربةً عرض الحائط بالتهديدات الصينية المتكررة التي سبقت تلك الزيارة.

ووصلت بيلوسي إلى تايوان في ظل توتر محتدم بين بكين وواشنطن، بالتزامن مع إعلان التلفزيون الرسمي الصيني عبور مقاتلات صينية من طراز “Su-35” مضيق تايوان.

بيلوسي أعلنت وفور وصولها أن زيارتها “المثيرة للجدل” تظهر التزام بلادها القوي حيال الجزيرة التي تتمتع بحكم ذاتي، والتي تعتبرها الصين جزءاً من أراضيها، وفقاً لوكالة “فرانس برس”.

تصريحات بيلوسي لم تتوقف عند ذلك الحد، حيث أنها أفادت في بيان بأن زيارة وفد الكونغرس لتايوان تكرس التزام أميركا بدعم ما أسمته بـ “الديمقراطية النابضة” في تايوان.

وفي محاولةٍ لاحتواء ردة الفعل الصينية، أدلت بيلوسي بتصريحاتٍ اعتبرت فيها أن زيارتها لا تتعارض “بأي شكل” مع السياسات الأميركية التي تعترف بـ “صين واحدة”، ولم تعترف رسمياً بتايوان كدولة مستقلة.

وكان من المقرر أن تحط طائرة بيلوسي في تايوان من أجل التزود بالوقود فقط، إلا أنها تجاوزت ذلك لتصبح أقرب للزيارة الرسمية، التي أججت التوتر بين القوتين العملاقتين.

الرد الصيني

في المقابل، لم تتأخر الصين في إصدار بيانٍ منددٍ عبر وزارة خارجيتها، أفادت فيه بأن الولايات المتحدة تعمل باستمرار على تشويه وإخفاء وتفريغ مبدأ “صين واحدة”، بحسب تعبيرها.

وأضافت الخارجية الصينية في البيان: “هذه الخطوات مثل اللعب بالنار، بالغة الخطورة، ومن يلعبون بالنار سيهلكون بها”، منددةً بالتصرفات الأميركية “الخطيرة جداً”.

تحذيرات سبقت الزيارة

وفي وقت سابق من اليوم، حذّرت الصين الولايات المتحدة من أنها “ستتحمّل المسؤولية وستدفع الثمن”، في حال زارت رئيسة مجلس النواب الأميركي نانسي بيلوسي إلى تايوان.

التهديدات الصينية شملت وضع جيش البلاد في حالة تأهبٍ قصوى، حيث أعلنت وزارة الدفاع أن الجيش لن يقف مكتوف الأيدي، وأنه سيرد بشن عملياتٍ عسكرية محددة الهدف.

وتوعدت الصين بالدفاع بحزم عن السيادة الوطنية ووحدة الأراضي الصينية، وإحباط التدخل الخارجي ومحاولات استقلال تايوان “الانفصالية”.

http://لتصلك أحدث الأخبار يمكنك متابعة قناتنا على التلغرام

كما أعلنت وزارة الخارجية الصينية في وقت سابق من هذا الأسبوع، أن أي زيارة تجريها بيلوسي إلى تايوان ستكون “تدخلاً سافراً في الشؤون الداخلية للصين”.

جولة بيلوسي

وتجري نانسي بيلوسي، وهي أرفع مسؤول أميركي منتخب يزور تايوان منذ 25 عاماً، جولة آسيوية تضم زيارات معلنة إلى سنغافورة وماليزيا وكوريا الجنوبية واليابان.

 

مدونات ذات صلة
- Advertisment -spot_img

الأكثر قراءة