الجمعة, أغسطس 19, 2022
spot_imgspot_imgspot_img
الرئيسيةصحةتحالف عالمي جديد للقضاء على الإيدز لدى الأطفال

تحالف عالمي جديد للقضاء على الإيدز لدى الأطفال

على الصعيد العالمي، لا يتلقى سوى نصف الأطفال المصابين بفيروس نقص المناعة البشرية (٥٢ بالمئة) العلاج المنقذ للحياة.

 

فيما يتلقى ثلاثة أرباع البالغين (٧٦ بالمئة) أدوية مضادات الفيروسات القهقرية.

هذا بحسب بيانات صدرت للتو في تحديث الإيدز العالمي 2022 لبرنامج الأمم المتحدة المشترك المعني بفيروس نقص المناعة البشرية/الإيدز .

ومع القلق إزاء اتساع الفجوة بين الأطفال والبالغين، جمع برنامج الأمم المتحدة المشترك واليونيسف ومنظمة الصحة العالمية والشركاء.

 

تحالفاً جديداً لضمان عدم حرمان أي طفل مصاب بفيروس نقص المناعة البشرية من العلاج بحلول نهاية العقد ومنع الإصابات الجديدة بالفيروس عند الرّضع.

وقالت رئيسة برنامج الأمم المتحدة المشترك، ويني بيانيما: “الفجوة الواسعةفي تغطية العلاج بين الأطفال والبالغين أمر شنيع.”

وأوضحت أنه من خلال هذا التحالف، “سنوجه هذا الغضب إلى العمل.

 

من خلال الجمع بين الأدوية المحسّنة الجديدة والالتزام السياسي الجديد والنشاط الحازم للمجتمعات، يمكننا أن نصبح الجيل الذي يقضي على الإيدز لدى الأطفال.”

بالإضافة إلى وكالات الأمم المتحدة، يشمل التحالف حركات المجتمع المدني، بما في ذلك الشبكة العالمية للأشخاص المصابين بفيروس نقص المناعة البشرية.

 

والحكومات الوطنية والشركاء الدوليين، بما في ذلك خطة (بيبفار( والصندوق العالمي.

 

وأعلن عن التحالف العالمي الجديد للقضاء على الإيدز عند الأطفال بحلول عام 2030 من قبل شخصيات بارزة خلال المؤتمر الدولي لمكافحة الإيدز الذي يُعقد في مونتريال بكندا.

 

وانضمت ١٢ دولة إلى التحالف في المرحلة الأولى، وهي: أنغولا، الكاميرون، كوت ديفوار، جمهورية الكونغو الديمقراطية، كينيا، موزامبيق، نيجيريا،جنوب أفريقيا، تنزانيا، أوغندا، زامبيا وزيمبابوي.

وستستضيف نيجيريا الإطلاق السياسي للتحالف في أفريقيا في اجتماع وازري يُعقد في تشرين الأول/أكتوبر 2022.

 

لتصلك أحدث الأخبار يمكنك متابعة قناتنا على التلغرام

مدونات ذات صلة
- Advertisment -spot_img

الأكثر قراءة