الأربعاء, أكتوبر 5, 2022
spot_imgspot_imgspot_img
الرئيسيةأخبارسوريالبنان يبحث مع دمشق عودة اللاجئين السوريين فيه بشكل آمن

لبنان يبحث مع دمشق عودة اللاجئين السوريين فيه بشكل آمن

قام وزير المهجرين في حكومة تصريف الأعمال اللبنانية عصام شرف الدين بزيارة إلى دمشق اليوم الاثنين لبحث امكانية عودة اللاجئين السوريين إلى بلادهم بشكل آمن وميسر.

وذكرت وسائل اعلام رسمية سورية أن الوزير اللبناني التقى كلاَ من وزير الإدارة المحلية والبيئة حسين مخلوف ووزير الداخلية محمد الرحمون وتم بحث ملف عودة اللاجئين.

الوزير مخلوف قال خلال اللقاء إن الحكومة هيأت الظروف المناسبة لعودة النازحين من لبنان إلى مناطقهم.

تأهيل البنى التحتية

وأشار الى أنه أعيد تأهيل البنى التحتية لاستقبالهم في المناطق التي استعادها الجيش النظامي.

وأضاف أن الحديث يدور حول عودة جميع اللاجئين من لبنان وليس فقط 15000 مهجر شهرياَ ورد في الخطة التي تقدم بها الجاب اللبناني.

ولفت مخلوف إلى أن مراسيم العفو التي صدرت شملت جميع السوريين.

فضلاَ عن تسهيل الاجراءات في جميع المناطق الحدودية وتأمين الخدمات للعائدين من نقل وإغاثة ومساعدات إنسانية وطبية وتعليم وغيرها.

كما التقى الوزير اللبناني شرف الدين بوزير الداخلية السوري محمد الرحمون، وناقش معه تعزيز التعاون لعودة المهجرين السوريين إلى بلادهم.

وأكد اللواء الرحمون أن سوريا قدمت جميع التسهيلات اللازمة لتأمين عودة المهجرين إلى وطنهم.

الدخول بأي وثيقة

وأشار الرحمون الى أن سوريا سمحت بدخولهم بموجب جوازات سفر سورية حتى وإن كانت منتهية، او من خلال أي وثيقة تثبت أنهم مواطنون سوريون.

بالإضافة الى معالجة أوضاعهم في المراكز الحدودية بشكل فوري دون تكليفهم المراجعة.

ميقاتي يهدد بطرد السوريين

وكان قال رئيس الوزراء اللبناني نجيب ميقاتي في حزيران/يونيو الماضي إن حكومته مستعدة لطرد اللاجئين السوريين الذين يعيشون في بلاده.

وذلك في حال لم يساعد المجتمع الدولي في إعادتهم إلى بلادهم، حيث يُعتقد أن اللاجئين السوريين يشكلون ما يقرب من ربع سكان لبنان.

وأضاف ميقاتي بعد 11 عاما على بدء الأزمة السورية لم يعد لدى لبنان القدرة على تحمل كل هذا العبء لا سيما في ظل الظروف الحالية.

كما أدت الأوضاع الاقتصادية المتردية في لبنان إلى أن 80 بالمئة من السكان أصبحوا في حالة فقر.

http://لتصلك أحدث الأخبار يمكنك متابعة قناتنا على التلغرام

وكان اقترح وزراء لبنانيون في الأشهر الأخيرة أن تقوم المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين بإعادة توجيه مساعدات اللاجئين إلى سوريا.

في محاولة منهم لتحسين الوضع هناك وتشجيع العودة لكن تلك الدعوات لم تلق حتى الآن آذاناً صاغية.

سوريا ليست آمنة

وكانت وكالة اللاجئين التابعة للأمم المتحدة إلى جانب أوروبا والولايات المتحدة والعديد من الجماعات الحقوقية قالت نعتقد أن سوريا ببساطة ليست آمنة بعد ما دفع المسؤولين اللبنانيين للتعبير عن إحباطهم.

حيث قال عصام شرف الدين إن رفض الأمم المتحدة إعادة توجيه المساعدات يثني اللاجئين عن العودة.

كما لفت الى أن التقارير عن بدء وشيك لعمليات الترحيل ترقى إلى مستوى حملة تخويف لا أساس لها من الصحة.

يذكر ان عدد النازحين السوريين في لبنان يبلغ نحو مليون ونصف المليون نازح.

كانوا قد هربوا إلى لبنان خوفا من الاعمال القتالية في سورية بين الجيش النظامي والجماعات المسلحة.

وذلك بعد أن حاولت تلك الجماعات السيطرة على البلاد.

وكانت أعلنت مفوضية اللاجئين أنه منذ عام 2017 يوجد أكثر من 80 بالمئة من اللاجئين لديهم الرغبة في العودة إلى بلادهم.

 

مدونات ذات صلة
- Advertisment -spot_img

الأكثر قراءة