الأربعاء, أكتوبر 5, 2022
spot_imgspot_imgspot_img
الرئيسيةسياسةموسكو وأنقرة تتحديان واشنطن.. صفقة أنظمة دفاع جوي جديدة تلوح في الأفق

موسكو وأنقرة تتحديان واشنطن.. صفقة أنظمة دفاع جوي جديدة تلوح في الأفق

أعلن مدير الهيئة الفدرالية الروسية للتعاون العسكري التقني دميتري شوغاييف، أن بلاده وتركيا وقعتا عقداً لتوريد فوج جديد من أنظمة الدفاع الجوي الروسية “إس – 400“، رغم  الضغوطات الأمريكية على أنقرة.

وأشار شوغاييف في تصريح، اليوم الثلاثاء، إلى أن وثيقة العقد ذات الصلة تم توقيعها بالفعل.

لافتاً إلى أن العقد يتضمن توطين إنتاج مكونات محددة من المنظومة في تركيا، وفقاً لموقع “روسيا اليوم”.

وبيّن شوغاييف أن منظومة “إس – 400 تريومف” تعد منظومة فريدة من نوعها.

معتبراً أنه لا يوجد سبب للاعتقاد بأنه يمكن لدولة ما في السنوات القادمة، إنتاج منظومة قريبة منها من حيث خصائص الأداء.

وذكر شوغاييف أن التعاون العسكري الفني الروسي مع تركيا يتطور، تماشياً مع الاتفاقات التي تم التوصل
إليها بين رئيسي البلدين.

قائلاً: “نخطط لمواصلة العمل مع الشركاء الأتراك على أساس شفاف ومتبادل المنفعة”.

وأفاد المسؤول العسكري الروسي بأن التنفيذ العملي لهذا العقد جار حاليا.

مبيناً أن الوضع السياسي الصعب الذي تطور هذا العام، أثر سلباً على بعض جوانب التفاعل بين روسيا وشركائها.

وجاءت تصريحات دميتري شوغاييف على هامش مشاركته في منتدى “الجيش – 2022” العسكري التقني الدولي، المنعقد حالياً في ضواحي العاصمة الروسية موسكو.

وأدى شراء أنقرة لصواريخ “إس – 400” الروسية إلى توتر العلاقات مع واشنطن في السنوات الأخيرة،
حيث تعتبر الولايات المتحدة أن تلك الصواريخ لا تتوافق مع أنظمة الدفاع لدى حلف شمال الأطلسي.

وحظرت واشنطن منح أي تصاريح لتصدير الأسلحة للوكالة الحكومية التركية المكلفة شراء تجهيزات عسكرية، وذلك لمعاقبة أنقرة على شراء صواريخ “إس – 400”.

http://لتصلك أحدث الأخبار يمكنك متابعة قناتنا على التلغرام

مدونات ذات صلة
- Advertisment -spot_img

الأكثر قراءة