الأحد, أكتوبر 2, 2022
spot_imgspot_imgspot_img
الرئيسيةأخبارللمرة الثانية في أسبوع: قصف صاروخي على أكبر القواعد النفطية الأمريكية في...

للمرة الثانية في أسبوع: قصف صاروخي على أكبر القواعد النفطية الأمريكية في سوريا

شنّ مجهولون أمس الجمعة، هجوماً صاروخياً على أكبر قاعدة للجيش الأمريكي في أكبر حقول النفط السورية بالصواريخ.

واستهدفت صواريخ استهدفت القاعدة العسكرية التابعة لقوات الاحتلال الامريكي في حقل العمر النفطي، شرقي مدينة دير الزور، شرقي سوريا، تلاه تحليق مكثف للطيران الحربي الأمريكي في سماء المنطقة.

ويعد هجوم أمس هو الثاني خلال الأسبوع الحالي. حيث تعرضت المدينة السكنية في حقل العمر النفطي التي تتخذها قوات الاحتلال الأمريكي كمقر لإقامة جنودها. لهجوم صاروخي أدى إلى وقوع أضرار مادية.

وتأتي الهجمات الجديدة بعد قيام قوات الاحتلال الأمريكي ومسلحي “قسد” الموالين لها. بإطباق الحصار على بلدة ذيبان المحاذية للحقل النفطي لليوم الرابع على التوالي.

وفي السياق، قام مجهولون اليوم، باستهداف حاجز عسكري ل”قسد” الموالية للاحتلال الأمريكي في قرية سويدان جزيرة شرقي دير الزور بالقذائف الصاروخية.

كما تبع الهجوم اشتباكات بين الطرفين أدت إلى مقتل عنصرين من “قسد” وإصابة آخرين قبل أن يلوذ المهاجمين بالفرار.

كما يمتلك الجيش الأمريكي نحو 28 قاعدة عسكرية شرقي سوريا. وهي تتخذ شكل الطوق المحكم الذي يحيط بمنابع النّفط والغاز السوري، وأكبر حقولهما التي تنتج غالبية الثروة الباطنية في البلاد.

وينطوي حقل العمر النفطي، وهو أكبر حقول النفط في سوريا، على أكبر القواعد الأمريكية.

كذلك كشفت وزارة النفط السورية الأسبوع الماضي أن “قوات الاحتلال الأمريكي ومرتزقتها. تسرق ما يصل إلى 66 ألف برميل يومياً من الحقول التي تحتلها شرقي سوريا من أصل مجمل إنتاجها اليومي البالغ 80.3 ألف برميل”.

لتصلك أحدث الأخبار يمكنك متابعة قناتنا على التلغرام

مدونات ذات صلة
- Advertisment -spot_img

الأكثر قراءة