الخميس, أكتوبر 6, 2022
spot_imgspot_imgspot_img
الرئيسيةاقتصادمع اقتراب الشتاء.. بلغاريا ترضخ لشروط شركة "غازبروم" الروسية

مع اقتراب الشتاء.. بلغاريا ترضخ لشروط شركة “غازبروم” الروسية

أعلنت بلغاريا استعدادها لاستئناف المفاوضات مع شركة “غازبروم” الروسية العملاقة، خشية مواجهة نقص هذا الشتاء.

وبذلك تعتبر من أولى الدول التي عانت من انقطاع شحنات الغاز الروسي.

وصرّح وزير الطاقة البلغاري روسين هريستوف، بأن المفاوضات مع “غازبروم” لاستئناف عمليات التسليم بموجب العقد الحالي الذي ينتهي آخر كانون الأول/ديسمبر باتت حتمية، وفقاً لشبكة “سكاي نيوز”.

وأوضح هريستوف أن هذا هو الحل الوحيد للحصول على سعر مقبول للشركات، بعد استدعاء أرباب العمل والنقابات لدعم هذا التغيير في الاستراتيجية.

وحذّر المسؤول البلغاري من أن المفاوضات مع “غازبروم” ستكون صعبة.

مشيراً إلى أن المرحلة التالية ستكون رهن بالحكومة التي ستنبثق عن صناديق الاقتراع مطلع تشرين الاول/أكتوبر المقبل.

ورفضت بلغاريا التي كانت تعتمد بشدة على الغاز الروسي حتى نيسان/أبريل الماضي لتأمين الطاقة، الدفع بالروبل.

كما ضاعفت المبادرات لتنويع مصادر إمدادها.

وأقيل رئيس الوزراء البلغاري كيريل بيتكوف في حزيران/يونيو الماضي.

ودعت الحكومة الموقتة التي تم تشكيلها إلى مزيد من الاعتدال تجاه روسيا، التي تعد بلغاريا مقربة منها تاريخياً.

وردًا على العقوبات التي فرضها الاتحاد الأوروبي في أعقاب بداية العمليات العسكرية الروسية في أوكرانيا، طالبت روسيا الدول “غير الصديقة” التي تشتري الغاز الروسي، الدفع بالروبل من حسابات في روسيا تحت طائلة حرمانها من الإمدادات.

وعلقت روسيا شحناتها الى الدول التي لم تمتثل لذلك.

بالإضافة إلى بلغاريا واجهت كل من بولندا والدنمارك وفنلندا وهولندا ولاتفيا هذا الوضع.

أما بالنسبة إلى الدول الأخرى، تراجعت الشحنات إلى أوروبا وانخفضت بنحو 70% في تموز/يوليو خلال عام واحد.

http://لتصلك أحدث الأخبار يمكنك متابعة قناتنا على التلغرام

مدونات ذات صلة
- Advertisment -spot_img

الأكثر قراءة