الأربعاء, أكتوبر 5, 2022
spot_imgspot_imgspot_img
الرئيسيةسياسةالقوات الأمنية العراقية تسيطر على القصر الجمهوري وسط إعلان حالة الطوارئ

القوات الأمنية العراقية تسيطر على القصر الجمهوري وسط إعلان حالة الطوارئ

سيطرت القوات الأمنية العراقية بشكل كامل على القصر الجمهوري في بغداد، مستخدمةً الغاز المسيل للدموع ضد أنصار السياسي العراقي مقتدى الصدر.

واقتحم العشرات من أنصار مقتدى الصدر المنطقة الخضراء في بغداد، اليوم الاثنين، بعد وقت قصير من إعلانه اعتزال السياسة، وفقاً لوسائل إعلام عراقية.

واستخدمت الشرطة خراطيم المياه ضد المتظاهرين الذين اقتحموا المنطقة الخضراء، حيث يقع المبنى الحكومي والسفارات الأجنبية.

وأعلنت قيادة العمليات المشتركة العراقية في وقت سابق من اليوم، حظر التجول الشامل في العاصمة العراقية بغداد.

وذلك في أعقاب اقتحام أنصار التيار الصدري المنطقة الخضراء.

وقالت العمليات المشتركة في بيان: “قيادة العمليات المشتركة تعلن حظر التجول الشامل في العاصمة بغداد، ويشمل العجلات والمواطنين كافة اعتباراً من الساعة الثالثة والنصف من ظهر هذا اليوم الاثنين”.

ووجّه رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، مجلس الوزراء بتعليق جلساته بسبب دخول مجموعة من المتظاهرين لمقر مجلس الوزراء المتمثل بالقصر الحكومي.

ودعت قيادة العمليات المشتركة المتظاهرين إلى الانسحاب الفوري من داخل المنطقة الخضراء.

مؤكدةً أنها التزمت أعلى درجات ضبط النفس والتعامل الأخوي لمنع التصادم أو إراقة الدم العراقي.

وفي وقت سابق من اليوم، أعلن زعيم التيار الصدري العراقي مقتدى الصدر، اعتزاله العمل السياسي نهائياً.

كما إعلن إغلاق جميع المؤسسات الصدرية إلا “المرقد الشريف” وهيئة تراث آل الصدر.

وقال الصدر في بيان نشره على تويتر: “يظن الكثيرون بما فيهم السيد الحائري أن هذه القيادة جاءت بفضلهم أو بأمرهم، كلا، إن ذلك بفضل ربي أولا ومن فيوضات السيد الوالد قدس سره، الذي لم يتخل عن العراق وشعبه”.

http://لتصلك أحدث الأخبار يمكنك متابعة قناتنا على التلغرام

مدونات ذات صلة
- Advertisment -spot_img

الأكثر قراءة